ثالثت ملاعب مونديال قطر بتصميم عالمي

_ستاد

كشفت اللجنة العليا للمشاريع والإرث «الجهة المشرفة على مشاريع كأس العالم 2022 في قطر» أمس، عن التصميم المونديالي المعدّل لستاد خليفة الدولي الذي سيتسع لـ 40 ألف متفرج.

وبذلك، تم الكشف عن تصميم ثالث الملاعب التي ستحتضن منافسات مونديال 2022، حيث سبق الإعلان عن تصميم ستاد الوكرة في 16 نوفمبر 2013 ، وكذلك ستاد البيت في الخور في 21 يونيو 2014.

وحسب موقع الاتحاد القطري للعبة على شبكة الإنترنت، فإن الملعب سيكون مزودا بتقنية التبريد المبتكرة التي ستضمن توفير أجواء مريحة للاعبين والجماهير خلال كأس العالم قطر 2022.

جاء هذا خلال حفل عشاء استضافته العاصمة السعودية الرياض على هامش فعاليات بطولة خليجي 22، والذي حضره الدكتور عبداللطيف الزياني أمين عام مجلس التعاون لدول الخليج العربي، و الأمير عبدالله بن مساعد بن عبدالعزيز الرئيس العام لرعاية الشباب، والشيخ حمد بن خليفة بن أحمد رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم ، وحسن الذوادي الأمين العام للجنة العليا .

وفي حديثه حول المشروع، أوضح ياسر الجمال مساعد الأمين العام لشؤون المشاريع في اللجنة العليا للمشاريع أن العمل في مشروع تحديث ستاد خليفة الدولي من المقرر أن ينتهي خلال عام 2016.