تامر عبد المنعم: الحزب الوطني ليس سبة والسيسي قد يحتاجة كظهير سياسي له

 تامر عبد المنعم: الحزب الوطني ليس سبة والسيسي قد يحتاجة كظهير سياسي له
السيسي

رفض الفنان تامر عبد المنعم، هدم مبنى الحزب الوطني المنحل، بأعتباره يمثل شاهدًا على حقبة زمنية في تاريخ مصر، واصفًا هذا القرار بالخاطئ.

وأضاف عبد المنعم، خلال حواره مع الإعلامي خالد صلاح، ببرنامج «آخر النهار»، عبر فضائية «النهار»، «الرئيس عبد الفتاح السيسي لابد أن يكون له ظهيرًا سياسيًا، لأن الظهير السياسي مهم جدًا لأي رئيس، حتى لو كان الحزب الوطني، لأنه خبرة، وهذا الحزب ليس سُبة، وليس معنى ذلك إني أطالب برجوعه، ولكن أقولها للحقيقة».

وتابع: «عجلة التاريخ لن تعود للخلف، لن يعود مبارك أو نظامه مرة أخرى، وجمال مبارك لن يأتي رئيسًا، دول مشيوا ومش هيرجعوا تاني، ويجب أن نلتف حول السيسي».

https://www.youtube.com/watch?v=wssr6oggqb4

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *