بالفيديو.. «تركيا» تشهد هجمات إرهابية مُتتالية في أعقاب حادث «فرنسا»

بالفيديو.. «تركيا» تشهد هجمات إرهابية مُتتالية في أعقاب حادث «فرنسا»
erdogan-tel-konusma-jpg20140611201837-jpg20140613215000-jpg20141011233621-jpg20141216193533

erdogan-tel-konusma-jpg20140611201837-jpg20140613215000-jpg20141011233621-jpg20141216193533

في ظل الهجمات الارهابية التي تتعرض لها دول الغرب، نالت «تركيا» نصيبها منها صباح اليوم حينما استيقظ الجموع على صوت اطلاق مجهولون قذيفة صاروخية على مبنى حكومي يضم مركز الشرطة والمجمع السكني والمبنى الإداري لقرية جيزرة التابعة للمحافظة التركية شرناق بجنوب شرقي تركيا.

وقد وذكرت محطة «سي.إن.إن.تورك» اليوم السبت أن الانفجار دمر المنطقة وأدى إلى أضرار مادية كثيرة في طابقها الثاني، في حين لم يخلف الموضوع أي أضرار بشرية وأضافت أن قوات الشرطة قد شنت فيما بعد حملة تفتيش قوية كي تقوم بتمشيط المنطقة بعد وقوع مثل هذا الحادث، وقد قامت بإلقاء القبض على المتورطين في الحادث بمنى مجاور.

ولم تكن هذه هي أول الهجمات الارهابية التي تتعرض لها تركيا، فقد تكررت تلك الهجمات على مواقع عدة في تركيا، فقد قامت مجموعة يسارية سرية متشددة بشن هجوم ساحق على مركز شرطة بمدينة اسطنبول يوم الـ7 من يناير الماضي، وقد اعترفت «الجبهة الثورية للتحرير الشعبي» بمسؤوليتها عن ما فعلت، وبررت العملية بأنها من أجل محاسبة الحزب الاسلامي الحاكم.

كما أكدت الجبهة أنها قامت بعملها انتقاما من الحكومة الإسلامية المحافظة بعد وفاة الفتى بركين الفان 15 عام بعد أن ظل 269 يوما في غيبوبة إثر إصابته خلال قمع الشرطة حركة الاحتجاج المناهضة للحكومة عام 2013.

في حين قد وتحول هذا الشاب إلى رمز لحركة الاحتجاج ضد نظام رجب طيب أردوغان الذي أصبح اليوم رئيسا لتركيا.

ووسط تلك العمليات الارهابية لا نغفل عن عملية 26/5/2014، والتي راح ضحايا كثر فيها إثر شن قوات مكافحة الارهاب حملة قوية في اراضي مختلفة من العاصمة إسطنبول، كي تقم بتمشيط المنطقة واعتقلت مُتظاهريت كثيرين كانوا يتظاهرون احتجاجًا على مقتل 301 عامل في حادث منجم تركيا.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *