بالفيديو.. «تحية كاظم» ابنة تاجر الشاي الإيراني.. تحصل على لقب «السيدة الأولى»

بالفيديو.. «تحية كاظم» ابنة تاجر الشاي الإيراني.. تحصل على لقب «السيدة الأولى»
تحية
الرئيس الراحل جمال عبد الناصر وحرمه
الرئيس الراحل جمال عبد الناصر وحرمه

سيدة مصر أو «السيدة الأولى».. هو لقب يحصل عليه زوجة رئيس الدولة المصرية، ويعُد لقب بتداوله كافة الدولة العربية والغربية، كما يعتبر لقب شرفي لحامله، حيث يتعامل الناس معه على أنه لقب متميز ومنصب عالي.

هذا المنصب، السيدة الأولى، قد يظن البعض أنه منصب للراحة والارتقاء بمستوى الشخص، لكنه في داخله، يحمل العديد من المتاعب والمسئولية، تجاه الشعب بكامله، لأنها تقوم ببعض من الأنشطة الاجتماعية، التي تهم الجمهور.

تأتي في بداية ذلك المنصب، زوجة الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، تحية كاظم، وهي من أصل إيراني، كانت ابنه تاجر شاي في إيران، تزوجا عام 1944، وأنجبت منه خمسة أطفال وهم «منى، وخالد، وعبد الحكيم، وهدى، وعبد الحميد».

حيث لعبت «تحية»، دور مهم في حياة عد الناصر، في مرحلة الإعداد للثورة، واستكمال خلايا تنظيم الضباط الأحرار، يذكر أنها لم تدخل في أي قرار سياسي يتخذه، بعد توليه منصب رئيس الجمهورية.

كما عبرت في مذاكراتها، قبل وفاتها، أن منصب السيدة الأولى، صعب لغاية، مُوجها كلامها في ذلك الوقت، إلى عدد من قيادات الجيش وأصدقاء عبد الناصر، قائلة لهم: «لقد عشت ثمانية عشر عامًا، لم تهزني رئاسة الجمهورية ولا زوجة رئيس الجمهورية، ولن أطلب منكم أي شيء أبدًا.. كل ما أطلبه أن تجهزوا لي مكانًا أرقد فيه بجواره بعد مماتي»، وكانت هذه وصيتها لهم.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *