بالفيديو | بعد اتهامه بقتلها.. نجل الحاجة زينب يرد

قال محمد نجل الحاجة زينب المتهم بقتلها، إن عمره 53 عامًا ووالدته كانت تأتي له باستمرار، معقبَا: “لو راحت لأخواتي كلهم ما بترتحتش لحد غيري”. وتابع “نجل الحاجة زينب”، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “بكره أحلى”، المذاع على فضائية “النهار وان”، مساء الخميس، أن الذي أثار شائعة قتله لوالدته هو أحد أشقائه لأنه يغيرون من حب والدتهم له، معقبَا: “هما اللي شيروا خبر قتلي لأمي”. يذكر أن مواقع التواصل الاجتماعي تحدثت أن السيدة زينب السيد محفوظ، 81 عامًا، من محافظة الإسكندرية، تعرضت للضرب المبرح والتعذيب الشديد من جانب ابنها لإرضاء زوجته التي اشتكت منها، وبعد أن فقدت الوعي تركها في صالة المنزل بالقرب من باب الشقة وهي تنزف، وخرج مع زوجته لتناول العشاء في الخارج.

الحاجة زينب

قصة موت الحاجة زينب يرويها ابنها المتهم بقتلها و يكشف السر وراء هذا #وبكره_احلى

Posted by Al Nahar on Donnerstag, 21. September 2017