بالفيديو.. المتحدث باسم الطب الشرعي: وفاة الحالة الثانية بخرطوش لا تمتلكه الداخلية

هشام-عبدالحميد

أكد الدكتور هشام عبد الحميد، المتحدث باسم الطب الشرعي، أنه تم الانتهاء من تشريح اثنين من ضحايا الاشتباكات التي وقعت أمس، على خلفية حصول الرئيس المخلوع مبارك ونجليه ووزير داخليته على البراءة.

وأضاف «عبد الحميد» -خلال تصريحاته لبرنامج الحياة اليوم- أنه تبين من خلال عملية التشريح أن سبب الوفاة في الجثمان الأول كانت نتيجة لطلق ناري، تسبب في تهتك الكبد،  أما الأخر  فكان نتيجة لخرطوش من النوع الثقيل أصاب العنق والوجه، مؤكدًا على أن هذا النوعية من الخرطوش لا تمتلكها وزارة الداخلية.

وأوضح أنه تم استخدامه من قبل في أحداث محمد محمود الأولى، مشيرًا إلى أنه خرطوش قاتل يستطيع إصابة الهدف عن بعد.