بالفيديوهات والصور..لاعبون أثاروا الشكوك حول اعتناقهم الإسلام

بالفيديوهات والصور..لاعبون أثاروا الشكوك حول اعتناقهم الإسلام
إبرااااا

إبرااااا

دائمًا ما يُثير نجوم كرة القدم الجدير حولهم، من أفعال داخل الملعب وخارجه، ولكن كرة القدم دائمًا ما تكون حادة على هولاء النجوم، فـ«تظهر» الشائعات حولهم، ولم يعتاد البعض منهم إلي نفي هذه الشائعات، مما يجعل البعض يأكد علي ثبوت صحتها.

ولعل الأبرز في هذه الشائعات هي اعتناق بعض اللاعبين للدين الإسلامي من عدمه.

ونقدم لكم أبرز اللاعبين الذين يثير حول دخولهم للإسلام من عدمه بسبب أفعالهم التي تثبت بين الحين والآخر بذلك.

فان بيرسي.
أثُير الجدل حول اعتناقه للإسلام، فـ”كتبت» صحيفة الديلي ميل بأن اللاعب ذو الأصول الهولندية، قد اعتنق الإسلام، فيما نفت بعض الصحف خبر إسلام اللاعب.

وذكر أحد مراسيلن المجلات العربية في لندن، بأن فان بيرسي مُسلم، ويرجع ذلك إلي “سيدي ماوش” عامل النظافة المغربي، الذي كان يعمل في أحدي المدارس الهولندية.

كان فان بيرسي مشاغبًا في مدرسته، ومتأثرًا بانفصال والديه وهو في سن الخامسة من عمره، وبسبب المعاملة الحسنة لماوش، الذي جعله الآن يعتنق الإسلام، بعدما علمه أشياء كثيرة، أدت إلي إعجاب اللاعب بالدين الإسلامي، كما اعترف فان بيرسي بأنه تزوج من فتاة مغربية بناء على نصيحة ماوش.

كما تم توجيه تهمة اعتداء جنسي لفان بيرسي، وبعض الأقاويل قد أدانت هذه الواقعة، وأرجعتها إلي إسلام اللاعب ومحاربته، وتم حبس اللاعب 3 أيام، ثم أعُلن براءته.

ولعل أبرز الأحداث التي ألقُيت عليها الضوء في تسامح بيرسي للاعب إيمانويل أديبايور، عندما ضربه في وجه، إلا أن فان بيرسي لم يرد علي اللاعب بأي حركات إيذاء.

فرناندو توريس.
أثير الجدل علي فرناندو توريس، بعدما كتبت أحدي الصحف عن إسلام اللاعب، بأنه يسجد في الملعب شكرًا لله تعالي، مثلما يفعل النجوم المسلمين.

وكانت واقعة الأولي في مباراة منتخب بلاده إسبانيا أمام منتخب جنوب أفريقيا في كأس العالم للقارات 2009، والبعض فسر بأنه احتفال من اللاعب وتقبيله لأرضية الملعب، والبعض الآخر فسرها بأنها سجود اللاعب، لأنه اعتنق الإسلام.

والواقعة الثانية في مباراة أتليتكو مدريد وبرشلونة في الدوري الإسباني، وعندما أحرز اللاعب أولي أهدافه ، قام اللاعب بسجوده، وتناولتها الصحف من منظورين أحداهما بأنه إسلامي، والآخر احتفالاً منه بعودة تسجيه في ملعب كالديرون.

سجود توريس

إبراهيموفيتش
حيث يُعد إبرا من أب بوسني مسلم، وأم كرواتية كاثوليكية تدعى يوركا غرافيتش، وجاء الجدل من إسلام إبرا وعدمه، عندما فسر البعض بالوشم الذي يضعه اللاعب علي جسده، كتب عليه «Only God can judge me» أي «الله وحده من يستطيع محاسبتي»، والموقف الآخر إلي طريقة دفن أخيه، والذي دفن في حضور شيخ إسلامي ألقي خطبة قبل دفنه والبعض أرجع ذلك إلي أن اخوة مسلم، وعليه دفنه بالعادات الإسلامية.

وفي نفس الوقت، تصرفات اللاعب ليست بمسلم وكان أبرزها، أثناء لقاءه مع التليفزيون السويدي، وعندما سأله المراسل عن توقعه لمباراة البرتغال والسويد، فرد عليه إبرا «الله وحده الذي يعلم» ، ثم رد المراسل «ولكن من الصعب لي أن أوجه السؤال له ؟» فإذ برد إبراهيموفيتش الغريب «أنت تتكلم معه الآن».

لم يخرج إبرا علينا في مرة من المرات ليكشف عن ديانته، ولم تظهر عليه أي من التقاليد الإسلامية، علي الرغم من إعلان البعض بأنه مسلم.

دزيكو

https://www.youtube.com/watch?v=b_rYxId2mXE

إدين دزيكو.
البعض نسبه إلي الإسلام، لأنه من أصل بوسني، والديانة الأكثر في البوسنة هي الإسلام، حيث شوهد اللاعب وهو يقف رافعًا يديه قبل أحدي المباريات، وقبل نزوله أيضًا بديلاً في مباراة آخري.
فـ«على» الرغم من إثبات البعض بأنه إدعاء البعض بأنه مسلم إلا أنه لا يعتبر نفسه ملتزمًا، فظهرت أقاويل بأن اللاعب يصلي مرة واحدة في اليوم.

ديجو

هنري
انقسم الناس حول أسلام هنري من عدمه إلي قسمين فالأول يبرر سجود هنري بأنه تقدير من هنري للملعب، والآخر هو ناتج عن اعتناق اللاعب للدين الإسلامي، وعندما سأل أنيلكا زميله هنري بشأن هذا الأمر رد قائلاً «ما يهم الجمهور هو اهدافي وليس ديني»، كما أكد أنيلكا الصديق المقرب لهنري أن أهم ما لفت نظر هنري للإسلام، هو عدم خيانة الازواج لبعضهم وإقامة علاقات محرمة، وهو ما انعكس على حياة هنري الذي لم يقوم بخيانة زوجته، مثل النجوم العالميين، كما أشارت بعض التقارير الأوروبية إلي أن اللاعب ذهب إلي مصر من آجل تصوير إعلان لشركة بيبسي لكنه في الأساس ذاهب لإشهار إسلامه في الأزهر الشريف.

هنري وإسلامه

التعليقات