بالفيديوهات.. على الطريقة الداعشية «بوكو حرام» تشن هجمات متكررة بنيجريا

 

بوكو حرام.. خطرًا جديد ظهر على خطي التنظيم الداعشي كحية تتفرع منها سمومها في المنصقة متمثلين على شكل بشر، ففي الساعة الواحدة يمت الألاف ضحية الإرهاب ويشارك الأف أخرون في تلك التنظيمات. فبدأ تنظيم بوكو حرام يظهر بأعمال عنيفة على المستوى العالمي.

فمن خلاله، ذكرت وكالة«رويترز» إن جنودًا من النيجر وتشاد عثروا على جثث 70 شخصًا على الأقل بعضها مقطوعة الرأس ملقاة قرب جسر خارج بلدة داماساك النيجيرية التي تم تحريرها من جماعة بوكو حرام. فيما إن الجثث قد تحنطت جزئيًا بسبب الطقس الصحراوي الجاف، مما يشير أن عملية القتل حدثت قبل فترة. وسيطرت بوكو حرام على داماساك في نوفمبر الماضي لكن قوات من النيجر وتشاد استعادت السيطرة عليها يوم السبت الماضي.

كما إن مقاتلي جماعة بوكو حرام، قد اجتاحوا معظم أجزاء بلدة في شمال شرق نيجيريا بعد قتال استمر لساعات وأسفر عن مقتل العشرات وتشريد آلاف السكانفي 2 من سبتمبر الماضي.

وشن المسلحون الهجوم على بلدة باما الواقعة على بعد 70 كيلومترًا من مايدوجوري عاصمة ولاية«بورنو.» كما إن الهجوم تم صده في بادئ الأمر لكن المقاتلين عادوا بأعداد كبيرة أثناء الليل. فيما أن حجم الخسائر على مستوى الجانبية كان كبير جدًا ، كما فر حوالى خمسة آلاف شخص.

فقد سيطرت الجماعة على بلدة جوزا الزراعية على الحدود مع الكاميرون في قتال الشهر الماضي. وأعلن زعيم الجماعة أبو بكر شيكاو في فيديو المنطقة «أرضًا إسلامية» ستطبق فيها أحكام الشريعة.

كما قتل مقاتلو شيكاو الآلاف منذ أن بدأوا حملتهم في 2009 سعيا لإقامة«دولة إسلامية» في نيجيريا التي تعتبر بوكو حرام أكبر تهديد أمني فيها. وقال بكر عوالو وهو تاجر فر مع زوجته وأطفاله الثلاثة وشقيقه لرويترز عبر الهاتف«كان هناك إطلاق نار من اتجاهات مختلفة وجرينا باتجاه مشارف البلدة».

فبعد شهرين من سيطرة مقاتلي تنظيم داعش على مناطق في العراق وسوريا واعلانهم قيام«الخلافة الإسلامية» أعلنت بوكو حرام وللمرة الأولى أيضًا سيادتها على أراض تقول إنها تسيطر عليها في شمال شرق نيجيريا.

ليأتي زعيم جماعة بوكو حرام النيجيرية«أبو بكر شيكاو»، أمس السبت، 8 مارس، عن انضمام جماعته إلى«تنظيم الدولة» وذلك في تسجيل صوتي بثته مواقع في الإنترنت، أمس السبت. وجاء في التسجيل، الذي بث على حساب بوكو حرام في موقع«تويتر» ونسب إلى أبو بكر شيكاو،«مبايعته» لأبو بكر البغدادي، زعيم«تنظيم الدولة».

https://www.youtube.com/watch?v=moqG4f1m0vU

وتشن بوكو حرام حملة مسلحة منذ 6 سنوات لإقامة ما تسميه«إمارة »في شمالي نيجيريا. وأسفرت أربعة انفجارات، يومها، عن مقتل 50 شخصًا على الأقل، في مدينة مايدوغوري، شمال شرقي نيجيريا، في أسوأ هجمات مُنذ حاولت بوكو حرام الاستيلاء على المدينة في هجومين كبيرين بداية هذا العام.