بالصور.. من هي «ملاك»؟.. أصغر معتقلة فلسطينية في سجون الاحتلال

بالصور.. من هي «ملاك»؟.. أصغر معتقلة فلسطينية في سجون الاحتلال
10984859_407990126043300_1281898041_n

 10984859_407990126043300_1281898041_n

شعب عانى كثيرًا مما يحدث بالبلاد من أعمال عنف واحتلال وقتل الكتير منهم وأسرهم، لم يعرفوا للراحة طعم، حيث أن كل حياتهم لا تخلوا من أعمال ذلك الاحتلال الإسرائيلي، ألا وهو الشعب الفلسطيني المناضل من أجل بلاده.

ففي صباح اليوم، 13 فبراير تم الإفراج عن أصغر أسيرة بسجون الاحتلال الإسرائيلي، والتي تدعى الطفلة «ملاك الخطيب»، حيث أن واحدة من إحدي المحاكم الإسرائيلية حكمت على الطفلة ملاك بالسجن مدة شهرين ودفع غرامة مالية تقدر بحوالي 1500 دولار، بتهمة محاولة إلقاء حجارة على سيارات إسرائيلية وحيازتها، وكان ذلك في ديسمبر الماضي حيث أنها كانت في طريقها إلى منزلها ببلدة بتين قرب رام الله وسط الضفة.

وتعتبر الطفلة ملاك هي أصغر معتقلة فلسطينية توضع في السجون الإسرائيلية، في حين أن عدد المعتقلين الفلسطينيين الذين تقل أعمارهم عن 18 عاما في السجون بلغ 213 معتقلا ومعتقلة، حسب ما أفاد نادي الأسير الفلسطيني، كما فإن القانون الإسرائيلي يخفض 14 يومًا من محكومية أي قاصر يصدر بحقه حكمًا بالسجن لأقل من ستة أشهر، وذلك حسب ما قال نادي الأسير.

ومن جانبه، أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي عن ملاك الخطيب وسلامتها عند حاجز «جبارة» العسكري قرب مدينة طولكرم شمالي الضفة الغربية لعائلتها بحضور محافظ المدينة عصام أبو بكر ونشطاء في قضايا الأسرى ومواطنين ووسائل إعلام.. وفور وصولها عانقت الخطيب والديها.
كما قالت ملاك لوسائل الإعلام إنها أمضت فترة صعبة في السجن حيث تم التحقيق معها لوقت طويل، وأضافت قائلة «أنا سعيدة كثيراً لأني خرجت من السجن» مشيرة إلى أن الأوضاع داخل السجون الإسرائيلية صعبة جدًا.

وفي السياق ذاته، قال والد ملاك علي الخطيب: «كانت فترة صعبة جداً لا يمكن أن تصفها كلمات»، ورد قائلًا : «ليلاً كنت أتحسس فراشها أتخيلها في الاعتقال هل تبكي هل تشعر بالبرد، الأمطار والرياح كانت تعصف بقلبي».

10965834_407990142709965_1365837333_n 10965928_407990236043289_312373003_n 10984859_407990126043300_1281898041_n 10984892_407990119376634_1844282059_n 10962151_407990196043293_1993281596_n 11004104_407990282709951_2147388787_n 10965584_407990249376621_850450277_n

 

 

 

 

 

 

 

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *