بالصور – "مملكة التسويق" يختتم فعاليات دورته الثالثة وسط حضور لافت للمرأة


بالصور – “مملكة التسويق” يختتم فعاليات دورته الثالثة وسط حضور لافت للمرأة


09:48 م


الإثنين 16 أكتوبر 2017

كتبت – رنا أسامة:
تصوير – أحمد النجار:

اختتم مؤتمر “المملكة للتسويق” فعاليات دورته الثالثة، اليوم الاثنين، في القاهرة، بعد أن ألقى الضوء -على مدى يومين- على أهم الخبرات العالمية في مجال التسويق الحديث ورواد الصناعة لدى العديد من العلامات التجارية البارزة عالميًا وعربيًا، وناقش أحدث ما توصلت إليه التوجهات الجديدة في مجال التسويق العام والتسويق عبر منصات التواصل الاجتماعي.

وركّز ثاني أيام المؤتمر على دور المرأة في التسويق واستعراض نماذج رائدة في المجال؛ فبدأ بكلمة ألقتها أنيا جاكوبوسكي، الرائدة في مجال الأعمال التجارية، حول أساسيات التسويق الناجح، أعقبتها حلقة نقاشية تفاعلية حول سُبل تعزيز الأدوار التسويقية للمرأة، أدارتها “سارة متولي مديرة مجموعة ستار كوم، ماريان مكاري من أورانج مصر، هبة جاب الله رئيس التسويق والاتصالات لدى بنك عودة، رانيا أيمن مؤسسة شركة انتربرينيل، إلى جانب أنيا جاكوبوسكي”. 

وتحدّث بييراندرا كوارتا، مدير العلامة التجارية الرقمية “هيد آند شولدرز” و”بروكتر آند جامبل”، عن قصة صعود “هيد آند شولدرز” ليُصبح الشامبو رقم واحد في العالم، وخلُص منها إلى عدد من الدروس، أولها أن المسوّق الناجح عليه أن يتعلّم كيف يُنقّب عن بواطن الأشياء كي يُصبح بمقدوره كشف النقاب عن الفرص الثمينة، وثانيها الاهتمام بشكل المُنتج لأنه المُتحكم في نجاح من عدمه، وثالثها الأخذ في الاعتبار مُتطلبات السوق ورغبات المُستهدفين عند إنشاء علامة تجارية كي لا تظهر بمعزل عن السائد في السوق، وأخيرًا التأكيد على أهمية إصدار علامة تجارية تُحدِث اختلافًا ملموسًا لدى العملاء يقود بدوره إلى مزيد من المبيعات.

فيما تطرّق جمال المعوض، الرئيس الإقليمي لعلامة “رولز رويس موتور كارز” في الشرق الأوسط وأفريقيا وأمريكا اللاتينية، إلى ما أضفاه العصر الرقمي من مُتغيرات دفعت للاعتماد على الصورة بشكل أكثر من السرد حتى بات الانطباع الأول عن الأشخاص والأشياء قائمًا على الشكل في المقام الأول. وفي هذا الإطار أكّد على ضرورة إنتاج مُحتوى شيّق ومُثير بالدرجة التي تدفع المُستخدمين إلى مشاركته مع الأصدقاء.

ولفت المعوض إلى أن العالم أصبح مفتوحًا بفضل مِنصات التواصل الاجتماعي، قائلًا “على سبيل المثال، في الماضي لم يكن من السهل التعرف على أي شيء يتعلق بالسياسة الخارجية الأمريكية، من خارج البيت الأبيض، غير أنه اليوم بات في إمكان أي شخص التعرف على ما يدور في البيت البيضاوي بفضل تغريدات الرئيس دونالد ترامب على تويتر”.

أما محمود أبوالفتوح من شركة بيبسيكو فتحدّث عن المحتوى المدفوع برغبات وأذواق المُستهلكين، مُستعرضًا بعض النماذج بما في ذلك الحملة التي أطلقتها بيبسي قبل انطلاق الجولة الثالثة من التصفيات المؤهّلة لكأس العالم، بعنوان “يلا نفك النحس”، بتقديم الإعلامي الرياضي مدحت شلبي قائلًا: “زي ماحضراتكو عارفين.. كنا منحوسين.. من سنة 90”. إلى جانب إعلان “يلا نشجع مصر”، الذي شارك فيه محمد صلاح، ومحمد النني، ورمضان صبحي، بالإضافة إلى باسم مرسي، تشجيعًا لمصر في كأس الأمم الإفريقية.

وأشار أبوالفتوح إلى أن فيديو الحملة نجح في الحصول على تفاعل 165 ألف مُستخدم على فيس بوك في يومين فقط، بمُعدّل وصول بلغت نسبته 30%.

فيما تناول إيلي أبوصالح، المدير التجاري لـ”أنغامي”، قوة الصوت ودوره الفاعل في عملية التسويق، مُشيرًا إلى أن الإعلانات الصوتية أثبتت تأثيرها على الحملات التسويقية؛ قائلًا إن الصوت يترك أثرًا في نفس المُستمعين يقود إلى ارتباط الإعلان بأذهانهم”. وأشار إلى أن أنغامي- التي تضم نحو 53 مليون مُستخدم- تستهدف عُملاءها اعتمادًا على تفضيلاتهم الموسيقية، تُصنّفهم على إثرها في مجموعات لتُقدّم اللون الغنائي المناسب لكلٍ منها.

وفي ختام اليوم، أُجريت مناقشة تفاعلية مغلقة حول إعلانات الفيديو، أدارتها يمنى برغل رئيسة البيانات في مجموعة شويري، محمد أبوالفتوح من بيبسيكو، شيماء إسماعيل من “انجريدينتس إيجيبت”، وهند أبوعالية رئيس المجموعة التجارية الرقمية في “شاهد” و”إم بي سي”.

اقرأ أيضًا:

بالصور – انطلاق فعاليات الدورة الثالثة من مؤتمر “المملكة للتسويق” بالقاهرة



-اقراء الخبر من المصدربالصور – "مملكة التسويق" يختتم فعاليات دورته الثالثة وسط حضور لافت للمرأة