بالصور.. مصري جديد في «داعش».. إسلام يكن يعلن انضمام صديقه محمود الغندور

بالصور.. مصري جديد في «داعش».. إسلام يكن يعلن انضمام صديقه محمود الغندور
إسلام يكن بصحبة الغندور

كيف تتحول حياة الشباب المصري من مواطن عاشق لوطنه إلى مواطن لتنظيم الدولة الإسلامية.. فيما كان إسلام يكن هو الشاب المصري الأول الذي ترك وطنه ليُحارب بجانب تنظيم «داعش»، لكنه لم يكُن الوحيد الذي ترك خلفه أهله وبلده ليُحارب في صفوف تنظيم «داعش».

حيث أعلن إسلام يكن المُنضم لتنظيم «داعش»، في العراق وسوريا، انضمام صديقه المصري المدعو محمود الغندور، إلى صفوف التنظيم الإرهابي، وهو الأمر الذي أثار جدلًا كبيرًا في مصر.

حيث أوضح يكن، خلال حسابه على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: «أحب أوجه رسالة لكل الصحفيين وغيرهم اللي كانوا بيحاولوا يتواصلوا مع أقرب صديق ليا في مصر محمود الغندور.. هو معي الآن».

في الإطار ذاته، نشر يكن صورًا تجمعه بصديقه المنضم الجديد لصفوف التنظيم الإرهابي وهما يحملان الأسلحة، معبرًا عن سعادته بتواجد صديقه معه داخل تنظيم «داعش»، فيما كان الغندور، 24 سنة، يعمل حكم كرة القدم بدوري الدرجة الثانية، وذهب إلى سوريا في عام 2012م، إلا أنه عاد إلى مصر لأسباب لم يكشف عنها.

الجدير بالذكر، أنها لم تكن المرة الأولى التي ينضم فيها الغندور لصفوف التنظيم الإرهابي، حيث سافر الغندور إلى سوريا، ضمن القوافل الإغاثة عبر تركيا، وفور عودته، ألقت أجهزة الأمن القبض عليه، من منزله في 21 يوليو الماضي.

في تلك الأثناء، حصل على إخلاء سبيل، في 23 سبتمبر الماضي، وفور خروجه أعلن الغندور على صفحته على موقع «فيس بوك» «الحمد لله الذي نجاني من القوم الظالمين.. إخلاء سبيل وأخيرا مسكت الأسفلت يا بشر عقبال البراءة.. أخير مسكت الأسفلت».

306872_0

فيما ترجع علاقته بإسلام يكن، حيث التقيا للمرة الأولى في إحدى صالات الألعاب الرياضية، بمدينة نصر وفقًا ما نشرته جريدة «الجريدة» الكويتية، مما جائت التحولات المفاجئة في حياة الغندور بعد صداقته بإسلام يكن.

في سياق مُتصل، كانت الرحلة الأولى للغندور مع إسلام يكن إلى سوريا، في أوائل عام 2013، انطلقا إلى تركيا، ومنها إلى سوريا، التي لم يلبث أن مكث فيها شهرًا، وانضم إلى تنظيم «الدولة الإسلامية»، والتقطت له الصور مع «يكن» وهما يحملان السلاح.

 

 

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *