بالصور.. مشاهد مأساوية تصدرتها «داعش» في مقتل الطيار الأردني

 

يهتكون الأعراض في كل خطوة يخطونها، مُتخفين وراء الإسلام ونشر الدين الإسلام، شهد كل منزل وكل ضاحية أثارهم، بل فقد العالم مواطنين لا ذنب لهم، أتو لتصوير الحقائق فكانو ضحايا مهنتهم.

فلم تكن تلك المرة التي تقوم بها «داعش» في كتابة نهاية مأساوية لكل من وقع ضحيتهم. بداية من إعدام الرهينة البريطاني «آلن هننغ» الذي أثار ذعر كبار رموز بريطانيا وأيرته أيضًا في أكتوبر العام الماضي، فيما بث «داعش» السبت الماضي فيديو قتل الرهينة الياباني «كينجي غوتو» الذي أشعل مولقع التواصل الاجتماعي، فضلًا عن ملاحق الأذى بمواطني سوريا والعراق وتوالى القتل بينهم يوميًا.

فيما اطلقت «داعش» طريق جديدة لإتخاذ الأراء حول مقتل ضحاياها، وذلك عبر تواصلها على مواقع التواصل الاجتماعي وإتخاذ أراء مختلفة بشأن قتل الطيار الأردني، ومن ثم أصدرت هاشتاج يحمل اسم «اقترح طريقة لقتل الطيار الأردني»، عبر موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» والذي تفاعل معه آلاف المغردين، حول الطيار الذي سقطت طائرته بالرقة السورية في ديسمبر العام الماضي.