بالصور.. مدربين مصريين حفروا اسمائهم بالخارج .. وأكثرهم نجاحًا الجوهري والعميد

بالصور.. مدربين مصريين حفروا اسمائهم بالخارج .. وأكثرهم نجاحًا الجوهري والعميد
1693376_FULL-LND
1693376_FULL-LND
محمود الجوهري

لم يتوقف طموحهم لتدريب أندية مصر، بل تخطوا الحاجز المصري، بحثاً عن الوصول للعالمية، حتي نجح بعضهم في تخليد اسماءهم بحروف من ذهب في تاريخ الكرة العربية والإفريقية، حيث الإنجازات والبطولات التي حققوها مع فرقهم.

وفيما يلي أكثر المدربين المصريين نجاحًا في الخارج..

محمود الجوهري 

قاد محمود الجوهري المنتخب الأول للأردن، إلى قطف أولى ثمار النجاح بعدما فاز بنهائيات كأس اسيا بالصين 2004 لأول مرة بتاريخها، وكان قاب قوس أو أدنى من قيادتها لنهائيات كأس العالم 2006 لولا تقدم المنتخب الايراني بفارق هدف.

كما ساعد الأردن إلى الوصول إلى الدور ربع النهائي من البطولة، لكنه فشل في التأهل للدور قبل النهائي بعد خسارته امام اليابان في ركلات الترجيح، ولكن بفضل الجوهري، وصل فريق الأردن إلى أعلى مركز في تصنيف الفيفا، والتي كانت المركز 37 في عام 2004 .

وتمكن الجوهري مع الأردن من تحقيق نتائج رائعة في تصفيات كأس العالم لعام 2006 في الجولة الاولى، ولكنه فشل أيضا بمساعدة الأردن للتأهل في نهائي بطولة غرب آسيا لعامي 2004 و 2007، ولكنه ساعد الأردن بالفوز بالمركز الثالث في عام 2004.

وساعد الأردن في الوصول إلى الدور النصف النهائي في عام 2007. وبعد التدريب لمدة خمس مباريات من أصل ستة في تصفيات كأس آسيا عام 2007 ، الجوهري تقاعد كمدرب لكرة القدم

حسام حسن 

512

واصل حسام حسن، المدير الفنى للمنتخب الأردنى، السير على خطى «الأب الروحى» له محمود الجوهرى، جنرال الكرة المصرية الراحل، فى قيادة «المنتخب الأردني» لتحقيق الإنجازات على الصعيد الأقليمى والقارى، ليؤكد أحقيته بالثقة العالية التى يحظى بها من الأمير على بن الحسين، رئيس الأتحاد الأردنى لكرة القدم، ونائب رئيس الاتحاد الدولى “فيفا” عن القارة الآسيوية.

نجح حسام حسن، فى قيادة المنتخب الأردنى، لدخول التاريخ من أوسع أبوابه، بعدما صعد للملحق العالمى المؤهل لبطولة كأس العالم 2014 بالبرازيل، لأول مرة فى تاريخ الكرة الأردنية، بعدما تخطى عقبة منتخب أوزبكستان فى الملحق الآسيوى، ليضرب موعدًا مع أوروجواى.

ونجح “العميد” فى قيادة المنتخب الأردنى للصعود إلى نهائى بطولة كأس غرب آسيا، بالإضافة إلي التأهل إلى النسخة السادسة عشرة من كأس الأمم الآسيوية التى تقام الآن فى أستراليا العام المقبل، بعدما حل ثانيًا فى جدول ترتيب المجموعة الأولى، برصيد 12 نقطة

وعندما نذكر أسماء المدربين المصريين في الخارج لابد ألا ننسي كل من طارق العشري وحسام البدري وهاني رمزي.

حسام البدري

20110527160604_sportphoto1

تولي البدري قيادة فريق المريخ السوداني، ونجح في التتويج بلقب بطولة الدوري، عن جدارة واستحقاق بعد أن قاد الفريق للفوز في 24 مباراة من إجمالي 26 مباراة بالبطولة، وخسر البدري مباراة واحدة مع المريخ وتعادل في مثلها.

وكان البدري علي أعتاب الفوز بالثنائية، لولا انسحاب المريخ من المباراة النهائية للكأس احتجاجا على تغيير موعدها، ليترك البدري المريخ وهو على القمة بعد أن حصد مع اللقب للمرة الـ 18 في تاريخه والأولى منذ موسم 2008.

طارق العشري

26-12-2014-23-50-32_طارق-العشري10

وخاض العشري أول تجربة خارج مصر مع أهلي بنغازي الليبي بعد توقف الدوري المصري عقب أحداث استاد بورسعيد الشهيرة التي راح ضحيتها العشرات من جمهور الأهلي، وأمضى معه فترة زاهية غيَّرت شكل وأسلوب الفريق الليبي.

هاني رمزي

1-2012-634793775627055404-705

اتجه لتدريب نادي ليرس البلجيكي موسم 2013/2012، ثم عاد بعدها للدوري المصري مرة أخرى لتدريب نادي وادي دجلة موسم 2014/2013، وفي فبراير 2014 أصبح المدير الفني لنادي دبي الإماراتي.

 

التعليقات