بالصور.. «تويتر».. يُنوّح بهاشتاج «شيماء الصباغ».. «كانت بنت الثورة النقية»
تغريدة شيماء الصباغ
تغريدة شيماء الصباغ

ابنة حزب التحالف الشعبي الاشتراكي، حاملة إكليل من الزهور رغبة منها في وضعه أعلى النصب التذكاري لشهداء ثورة يناير، والمُقام بميدان التحرير، تحمل بين قبضة يدها الثانية ورقة كُتب عليها «عدالة اجتماعية»، وضمن الهتافات شرعت هاتفه «عيش.. حرية.. عدالة اجتماعية».

وبين غمضة عين، دارت اشتباكات وأطُلقت أعيرة نارية وخرطوش، وعلى إثرها أدت لسقوط الناشطة شيماء الصباغ، بعد إصابتها بخرطوش في الظهر، وبعد تشريح جثتها أعلن الطب الشرعي أن الإصابة، طلق ناري رشي بالظهر أدى إلى تهتك بالرئتين والقلب ونزيف غزير بالصدر.

وبعد إعلان وفاة الناشطة شيماء الصباغ بدقائق، كانت مواقع التواصل الاجتماعي تشتعل غضبًا، فقد نوّح النشطاء على فراق صديقتهم عبر «تويتر»، حتى بات الهاشتاج الخاص بها «#شيماء_الصباغ»، الأول على تويتر لا منازع.

الهاش

 

1 2 3 4 5 6 7 8

9

 

وكانت قد كتبت الفقيدة، شيماء الصباغ، أخر تغريدة لها عبر صفحتها الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي «الفيس بوك»، «البلد دي بقت بتوجع قوي.. ومفيهاش دفا.. يارب يكون ترابها براح وحضن أرضها أوسع من سماها».

شيماء الصباغ