بالصور.. « أثق كل الثقة في نزاهة قضاء مصر.. وفي حكم التاريخ» أبرز أقوال «مبارك» قبل النطق بالحكم في قضية قتل المتظاهرين غدَا

بالصور.. « أثق كل الثقة في نزاهة قضاء مصر.. وفي حكم التاريخ» أبرز أقوال «مبارك» قبل النطق بالحكم في قضية قتل المتظاهرين غدَا
محاكمه-مبارك-24-1024x682
حسني مبارك ونجليه
حسني مبارك ونجليه

«محاكمة القرن».. كما يطلق عليها البعض، محاكمة ينتظر الجميع الحكم الصادر فيها، فهي تُعد حديث العالم بأجمعه، وشغلت الرأي العام بشكل كبير، لما تشهده من أحداث، لأنه يتم محاكمة لأول مرة رئيس جمهورية لأعظم دولة عربية.

تُعتبر «محاكمة القرن»، من أهم ما يشغل بال الشعب المصري، حيث واجهت انتقادات عديدة من ناحية، ومن ناحية أخرى موافقة البعض عليها، وقد مرت القضية بعدد من المحطات الرئيسية استحقت المتابعة، وشغلت الرأي العام المصري والعربي والدولي.

حيث يُحاكم فيها الرئيس الأسبق حسني مبارك، ونجليه، ووزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي، و6 من كبار مساعديه، بسبب اتهامهم بقتل المتظاهرين أثناء ثورة 25 يناير، التي راح حيتها العديد من شهداء الوطن.

في آخر جلساتها، أجلت محكمة جنايات القاهرة، المقامة في أكاديمية الشرطة، النطق بالحكم على الرئيس الأسبق حسني مبارك ونجليه، في التهم الموجهة إليهم بقتل المتظاهرين، والفساد المالي والإداري، إلى 29 نوفمبر الجاري.

وينتظر الشعب المصري، بكامل طوائفه، النطق بالحكم في قضية قتل المتظاهرين، سواء بحصول مبارك وأعوانه على البراءة، أو استمرر حبسه، وحصوله على حكم بالسجن، لكن الأغلبية العظمة، تظن أنه سيحصل على البراءة في كافة القضايا المتهم فيها.

وفي نفس السياق، نشرت صفحة «أنا آسف يا ريس»، المؤيدة للرئيس الأسبق حسني مبارك، بعض من مقولاته قبل نطق حكم محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بأكاديمية الشرطة غدًا، 29 نوفمبر، والذي ستُسدل فيه الستار على قضية القرن.

ومن أهم تلك المقاولات، التي تم نشرها على مواقع التواصل الاجتماعي«الفيس بوك»، «إنني ابن من أبناء القوات المسلحة.. وليس من طبعتي خيانة الأمانة أو التخلي عن الواجب والمسؤولية»، مضيفًا:«إنني أمثُل أمام المحكمة الموقرة، بعد أن أمضيت أكثر من 62 عامًا في خدمة هذا الوطن».

 

مبارك
مبارك

كما تابع أيضًا: «أثقُ في عدالة المحكمة وحكمها، وسأتقبله بنفس راضية، كما أنني أثق كل الثقة في نزاهة قضاء مصر وعدله.. وأثق كل الثقة في حكم التاريخ».

مبارك
مبارك

واستكمل قائلًا:«أقول مخلصًا رغم ما تعرضت له من اتهام وإيذاء، لا أزال شديد الاعتزاز بخدمة بلادي وبني وطني، من أيدني منهم ومن عارضني على حد سواء».

مبارك
مبارك

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *