المنتخب المصري عنوانه الهروب

المنتخب المصري عنوانه الهروب
منتخب مصر
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

عانى منتخب الفراعنة كثيرًا في تلك التصفيات، ليس فقط بسبب الأداء المتواضع للفريق ككل والجهاز الفني خصوصًا، فهم يعتبروا أساس خسارة المنتخب وابتعاده بشكل كبير عن البطولة، بسبب اختيارات المدير الفني لقائمة المنتخب.

ولكن علينا أن نقول الحق فيعتبر «شوقي غريب»، مدير فني بلا حظ، فقبل لقاء مصر وبتسوانا يُصاب إكرامي، ومن بعده عمرو جمال، ويلحقهم عبد الشافي وسعد سمير، وينهي المسيرة الشناوي، الذي صمم الجهاز الفني الإعتماد عليه رغم عدم جاهزيته

تعرض «شريف إكرامي» حارس النادي الأهلي ومنتخب مصر للهجوم الشديد عليه عند طلبة للخروج من قائمة المنتخب وعدم خوض اللقاء، فإتهمه البعض أنه يدعي الإصابة للهروب من تعرض المنتخب للهزيمة وتحمله المسئولية.

والبعض أكد أنه من الممكن أن يكون مصابًا ورفض المجاذفة في مباراة هامة مع المنتخب، فلا يجب عليك أن تحرس عرين منتخب مصر إلا إذا كنت سليمًا متعافي، فليس من البطولة أن تلعب مباراة كهذه وأنت مصاب.

إكرامي فضل الإنسحاب من المنتخب وهذا ما أبلغ به الجهاز الفني منذ بداية المعسكر، حتى لايتحمل أى نتائج تحدث، ولكن تحامل علية الكثير وأكد أن إكرامي هرب من المنتخب ورفض التواجد فية، ووصفوه بالخائن، وكل هذا تم تكذيبة بعد سفر اللاعب لإجرائة جراحة في غضروف الركبة منذ أيام.

كما هو الحال أو عكسة تمامًا مع حارس الزمالك «أحمد الشناوي»، الذي أصيب في مباراة فريقه الأخيرة في الدوري المصري والتي كانت قبل معسكر المنتخب بوقت قصير، ولكن طمئن طبيب الفريق الجميع وأكد أن اللاعب يحتاج فقط 48 ساعة ويصبح متعافي تمامًا، وهو ماقام به المنتخب المصري والجهاز الفني.

وظهر اللاعب في التدريبات بشكل جيد وهو ما أكد جاهزيته للمباراة، وتأتي المباراة وبالأخص الدقيقة السابعة ويحرز منتخب السنغال أول هدف، ونجد الشناوي يسقط على الأرض مصابًا ولم تمر ثواني داخل أرضية الملعب وخرج ودخل بدلاً منه «محمد صبحي».

ولكن لايعلم أحد هل خرج الشناوي مصابًا أم أنه قرر الهروب من المباراة بداعي الإصابة حتى لا يتحمل نتيجة اللقاء.

حارس المرمى لا يتحمل أسباب الهزيمة كاملة لكن في حالة الشناوي يتحمل أسبابها لانه أبلغ الجهاز الفني بقدرة على المشاركة وخرج مصابًا رغم أنه بعد اللقاء أكد طبيب المنتخب أن الشناوي كان جاهزًا وهذا مايؤكد هروبه، وإكرامي الذي خرج من المنتخب وقال إنه مصاب لعب مع الأهلي المباراة التالية أمام الإسماعيلي.

«إكرامي هرب والشناوي» أيضاً فمنذ عام تقريبا فعلها إكرامي في لقاء مصر وغانا في تصفيات كأس العالم، بعد دخول مرماه 4 أهداف خرج مدعي الإصابة، ودخل الشناوي بدلاً منه في تلك المباراة.

 

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *