«المطرية» تشهد سقوط قتلى من جديد.. «الأمن» تسيطر على الوضع بقنابل الغاز

«المطرية» تشهد سقوط قتلى من جديد.. «الأمن» تسيطر على الوضع بقنابل الغاز
1201525141742

1201525141742 

في ظل الأحداث التي مرت بها مصر، خلال الاحتفال بالذكرى الرابعة لثورة 25 يناير، وسقوط عدد جديد من القتلى والمصابين، واستمرار سلسلة التفجيرات، في الأماكن العامة، والقطارات.

ومع استمرار الاشتباكات بين قوات الأمن، والمتظاهرين، باستخدام الخرطوش والتراشق بالحجارة، وتدخل الأمن واستخدام الغاز المسيل للدموع، لتفرقة المتظاهرين، والسيطرة على أحداث الشغب، التي شهدتها معظم المحافظات.

كما أن منطقة المطرية، لم تهدأ منذ أمس، في المسيرات التي خرجت للتنديد، إسقاط النظام الحالي، وحدوث أعمال تخريب، وإثارة الذعر بين الأهالي، واستخدام البعض الرصاص الحي، ولم تستطيع الحكومة معرفة من يقوم باستخدامه.

حيث وقع في المطرية اليوم، اشتباكات جديدة، بين قوات الأمن والمتظاهرين، مما ادعي إلي استخدام الشرطة الغاز المسيل الدموع لتفرقتهم، والخرطوش من قبل بعض المتواجدين هناك، أسفر عن مقتل اثنين آخرين، وإصابة العديد منهم.

وفي نفس السياق، قامت عناصر الإخوان، بإشعال الإطارات بمنطقة الطالبية بالهرم، أمام أحد فروع إحدى شركات الاتصالات، وتمت السيطرة على الحريق، و لم يسفر عن أي خسائر بفرع شركة المحمول.

كما تمكن خبراء المفرقعات من تفجير عبوة هيكلية الصنع، زرعها مجهولون بجوار مبنى مجلس مدينة القناطر الخيرية، وانتقلت قوات الحماية المدنية، للسيطرة على الوضع، دون خسائر في الأرواح، تم التحفظ على بقايا العبوة

ومن جانبه، نظم الإخوان بحلوان بمسيرات أمام الحديقة اليابانية، بالتزامن مع الذكرى الرابعة لثورة يناير، وقوات الأمن في المنطقة، وبدأ التعامل بقنابل الغاز المسيل للدموع لتفرقتهم، كما شهدت منطقة دار السلام، تكثف أمنى، بسب العثور على قنبلة داخل سيارة شرطة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *