المشدد 7 سنوات للمتهم بقتل «ضحية كافيه مصر الجديدة»


قضت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة في التجمع، الأربعاء، بمعاقبة عمرو مصطفى أحمد حسين، الشهير بـ«عمرو فزاع»، بالسجن المشدد لمدة 7 سنوات عما أسند إليه ومصادرة المضبوطات «السلاح» في اتهامه بقتل المجني عليه محمود بيومي في أحد المقاهي بحي مصر الجديدة عقب مباراة كرة قدم بين مصر والكاميرون في بطولة كأس الأمم الأفريقية، يناير الماضي، وإلزام أسامة النجار، مالك الكافيه، ومديره عبدالرؤوف محمد، بدفع تعويض مدني مؤقت قدره 10 آلاف جنيه لوالد المجني عليه.

صدر الحكم برئاسة المستشار محمد عامر جادو، وعضوية المستشارين علاء عبدالباقي وسامح حسين، وأمانة سر محمد جبر ومحمد عوض.

وكانت النيابة في مرافعتها طالبت بتوقيع أقصى عقوبة على المتهم، وقالت إن «القضية هي قتل عمد وإزهاق نفس بشرية دون وجه حق فوقائع القضية أن شابا في مقتبل الحياة كان مسالما مدافعا للحق كما قال عنه أصحابه تلقى به الأقدار الوقوع في براثن المتهم الذي نداه الشيطان ولب نداءه واستخدم سلاحا وطعنه طعنة نافذة في الصدر وتسبب في قتل أسرة كاملة وليس محمود بيومي فقط، والداه يكادان يموتان من الحسرة».

ووصفت النيابة المتهم بأنه من «أوضع ما جابت البشرية، تسبب في إراقة الدماء وترويع الآمنين».

وكانت نيابة شرق القاهرة بإشراف المستشار إبراهيم صالح، المحامي العام الأول لنيابات شرق القاهرة، أمرت بإحالة المتهم عمرو مصطفى حسين، ٣٠ سنة، عامل، إلى محكمة الجنايات لاتهامه بقتل بيومي، ٢٤ سنة، حاصل على بكالوريوس تجارة، عمدًا بالتعدي عليه بآلة حادة أودت بحياته داخل كافيه «كييف» بسبب الخلاف على ثمن المشروبات.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة



-اقراء الخبر من المصدرالمشدد 7 سنوات للمتهم بقتل «ضحية كافيه مصر الجديدة»