بالفيديوهات.. هكذا يرى «مرتضى منصور» «الوايت نايتس».. مجرمين يجب دهسهم

بالفيديوهات.. هكذا يرى «مرتضى منصور» «الوايت نايتس».. مجرمين يجب دهسهم
أحداث الدفاع الجوي
أحداث الدفاع الجوي
أحداث الدفاع الجوي

بدأ اليوم كليلة العيد التي ينتظرها الملايين، فهي أيضًا عيد، حيث بعد غياب دام أكثر من سنتين عن المدرجات والتواجد في مباريات الدوري، لأول مرة سيقف الأولتراس بظهر فريقه يشجعه، ويؤازره، ويهتف باسم النادي، ومما شجع الجماهير أكثر إلي التوافد لحضور مباراة نادي الزمالك أمام نظيره نادي إنبي؛ ماتردد من أنباء قبيل المباراة عن دعوة المستشار مرتضي منصور «رئيس نادي الزمالك» الجماهير إلي إستاد الدفاع الجوي والدخول لحضور المباراة بالمجان، وبالفعل توافد أكثر من 16 ألف عاشق لكيان النادي الزمالك لمؤازرة فريقه والإحتفال معه فلأول مرة منذ سنوات عدة  يتربع النادي علي قمة ترتيب الدوري المصري الممتاز.

بدأت جماهير نادى الزمالك فى التوافد إلى استاد الدفاع الجوى منذ الساعة الرابعة عصر يوم الأحد الموافق 8 فبراير 2015.

ثم بدأت الأحداث الدامية حينما حاولت جماهير نادى الزمالك دخول ملعب المباراة ولكن قوات الأمن رفضت دخولهم لعدم حصولهم على تذاكر المباراة، وتم حبسهم داخل ممر حديدي يحتوي علي أسلاك شائكة، ومما زاد الأمر سوءً أن الأمن أطلق الغازات المسيلة للدموع مما أدي إلي تدافع هذا العدد الرهيب المتجمع داخل الممر والذي أُطلق عليه «ممر الموت» ممأدي إلي سقوط حديد هذا الممر علي الجماهير الموجودة بداخله.

https://www.youtube.com/watch?v=G2JBjZbjH0k

ونتيجة لذلك أدي إلى إستشهاد أكثر من 22 مشجع زملكاوي بغير وجه حق، ليس عليهم تهمة واضحة حتي يعودوا إلي ذويهم جثث، وانتشرت جثث الشهداء على الأرض، بعد أن تحول لون وجوه عدد منهم للون الأزرق بسبب اختناقهم بالغاز المسيل للدموع.

وجاء ردًا لجميل هؤلاء الأبطال الذين ضحوا بأنفسهم من أجل تشجيع فريقهم، والإستمتاع بمشاهدة فريقهم من المدرجات، قرر لاعبي نادي الزمالك لعب المباراة رغم علمهم بوجود وفيات من جماهير الفريق، وهذا الفيديو يوضح أن بعض الجماهير حاصرت أتوبيس الفريق قبيل المباراة وقامت بمطالبة اللاعبين بعدم لعب المباراة.

https://www.youtube.com/watch?v=hrWsHfkt_rM

ولكن لاعب وحيد هو الذي استجاب لمطالبة جماهيره الوفية هو اللاعب «عمر جابر» وقرر عدم لعب المباراة، تضمانًا مع الجاهير التي قُتلت قبل بداية المباراة.

فيما خرج «مرتضي منصور» ليصف هؤلاء الشباب بالبلطجية لتعرضهم لأتوبيس الزمالك ومنعه من التحرك، وإعترف بإتصاله بوزير الداخلية للتعامل مع هؤلاء الشباب.

https://www.youtube.com/watch?v=2hk7JS6JvUY

وقال «مرتضي منصور» في مداخله له علي قناة العربي، وفي حين وجهت له المذيعة المذيعة رئيس الزمالك سؤال، قائلة: «الأخبار تقول إن 10 آلاف تذكرة وزعت على الجمهور»، فرد عليها قائلا: «أنا اللي بقولك اتكلمي بأدب واحترام»، فردت عليه: «اخفض صوتك»، فاتهمها بـ«العمل مع الإخوان المسلمين».

التعليقات