“الصحة” تؤكد عدم وقف توزيع سوفالدي المصري

 

وزارة الصحة

أكد المتحدث الرسمي لوزارة الصحة الدكتور حسام عبدالغفار،  أنّ الوزارة لم تصدر قرارًا بوقف توزيع عقار “فيروباك” المثيل المصرى لعقار “سوفالدي” الأميركي لعلاج مرضى فيروس سي.
وأضاف عبدالغفّار،  أنّ الوزارة طالبت بتطبيق القواعد والضوابط بعضها، وهى في مصلحة المرضى وأنّ يتم صرف العقار بروشتة معتمدة من طبيب متخصص في علاج الكبد وإعطاء العلاج للمرضى طبقًا لبروتوكولات اللجنة القومية للفيروسات الكبدية.
وتابع أنّ يتم أخذ العقار مع أدوية مساعدة وهى الإنترفيرون والريبافيرين كعلاج ثلاثي أوثنائي مع الريبافيرين مع المرضى الذين فشل علاجهم بالإنترفيرون.
وأوضح أنّ العقار حصل على  التصاريح جميعها بعد إجراء التجارب والفحوصات على عدد كبير من المرضى ومعادلته مع الدواء الأصلي “سوفالدي” الأميركي حيث إنه يحتوى على المادة الفعالة نفسها.
وأثبت كفاءته ونجاحه و أنه لا توجد مخاوف من تناوله وأنّ الوزارة لا يمكن إعطاء تصريحًا لدواء دون التأكد من فاعليته.
وبين رئيس مجلس إدارة الشركة المنتجة للعقار المصري الدكتور وجدي منير، أنّ الشركة أوقفت التوزيع بعد توزيع ٣٠٠ علبة الخميس، ولم توزع أي كميات جديدة بناء على ما تم من اتفاق في شكل ودي مع  مساعد الوزير لقطاع الصيدلة الدكتور طارق سالمان.
واستطرد أنّ الشركة تنتج ٢٠ ألف علبةً قبل استكمال الطرح في الأسواق  وتتم تغطية المحافظات كافة وأنّ الشركة أبلغت الصيدليات بعدم صرفه إلا بروشتة.