«السيسي» و«ماتيو إيرينزي» في مؤتمر صحفي مشترك يعرض نتائج المباحثات الثنائية

«السيسي» و«ماتيو إيرينزي» في مؤتمر صحفي مشترك يعرض نتائج المباحثات الثنائية
السيسي ورئيس الوزراء الإيطالي

 

السيسي ورئيس الوزراء الإيطالي
السيسي ورئيس الوزراء الإيطالي

في أول جولة أوروبية منذ تولي السيسي للبلاد، تبدأ فاعليات زيارته إلى روما اليوم الأثنين، والتي تستغرق يومين، حيث استقبلت الجالية المصرية بإيطاليا الرئيس بالعديد من الفرحة والفخر، كما أنه بدأ الجدول الفعلي لتلك الزيارة والذي في مقدمته المباحثات مع الرئيس الإيطالي ثم زيارة بابا الفاتيكان.

حيث بدأ المؤتمر الصحفي المشترك للرئيس عبد الفتاح السيسي، ورئيس الوزراء الإيطالي ماتيو إيرينزي، بفيلا مادما، وذلك لعرض نتائج المباحثات الثنائية التي تمت بينهما، حيث أعلن رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو إيرينزي تضامُن إيطاليا مع رئيس مصر وشعبها وحكومتها تجاه الهجمات الإرهابية التي تعرضت لها البلاد، في حين كما أشار إلى أن إيطاليا ستفعل ما فى وسعها مع الحكومة المصرية لتحقيق الاستقرار من خلال محاربة الإرهاب.

وعلى الجانب الآخر، قال الرئيس عبد الفتاح السيسي إن حجم الزيارات التي تمت بين مصر وإيطاليا خلال الفترة الماضية ولقاءات اليوم، تعكس العلاقات القوية التي تربط البلدين، كما أوضح أنه تم التطرق إلى الموضوعات ذات الاهتمام المشترك بين البلدين، مثل مكافحة الإرهاب والهجرة غير الشرعية، لافتًا إلى أنه تم الاتفاق على ضرورة التعاون بشكل أكبر ليس مع إيطاليا فقط ولكن مع كل الشركاء الأوروبيين.

وفي السياق ذاته طالب السيسي باحترام إرادة الشعب الليبي وتدعيم اختيار الشعب وجيشه، حيث أكد أن مهمة حلف الناتو في ليبيا لم تكتمل، ومصر لديها وجهة نظر ثابتة وهي ألا تتدخل في الشأن الليبي، كما أضاف أن مصر حتى الآن لم تتحرك إلا من داخل حدودها فقط لحمايتها.

في حين أوضح أنه لابد من إيجاد حل لدولة فلسطينية تُعطي أملًا لشعبها أن يعيش، فقد قال: «مستعدون لبذل كل الجهود لحل القضية الفلسطينية»، وعلى الجنب الآخر، أضاف«السلام بين مصر وإسرائيل أوجد واقعًا مغايرًا وعلينا أن نستفيد من هذه التجربة فمصر والدول العربية والدول الأوروبية عليها التكاتف لحل القضية الفلسطينية».

وعن المصالحة بين قطر، فقد قال السيسي ردًا على سؤال حول مبادرة خادم الحرمين الشريفين، للمصالحة مع قطر:«مصر منضبطة في تصريحاتها تجاه كل الدول، والكرة مش عندنا.. الكرة في ملعب الآخرين».

التعليقات