السيسي لأبو مازن:«حل القضية الفلسطينية أساس أستقرار المنطقة»

السيسي لأبو مازن:«حل القضية الفلسطينية أساس أستقرار المنطقة»
الرئيس السيسي وأبو مازن

الرئيس السيسي وأبو مازن

بعيدًا عما شاهدته مصر اليوم بعد جلسة النطق بالحكم في القضية المعروفة إعلاميًا بـ«قضية القرن»، استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي، صباح اليوم، بمقر رئاسة الجمهورية، نظيره الفلسطيني محمود عباس أبو مازن، بحضور سامح شكري، وزير الخارجية.

وقال السفير علاء يوسف، المتحدث الرسمي بإسم رئاسة الجمهورية،أبو مازن أشاد بالإنجازات السياسية التي تحققها مصر على الصعيدين الداخلي والخارجي، مشيراً إلى النجاح الذي حققته جولة الرئيس الأخيرة والتي شملت إيطاليا والفاتيكان وفرنسا، وما أكدته من استعادة مصر لمكانتها الرائدة ولدورها الفاعل على الساحة الدولية.

من جانبه، شدد السيسي علىأن حل القضية الفلسطينية سيمثل ركيزة مباشرة لتحقيق الأمن والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط، كما سيقضي على الكثير من الذرائع التي يستند إليها الجماعات المتطرفة من أجل زعزعة استقرار المنطقة.

واطلع الرئيس الفلسطيني، على نتائج اتصالات السيسي  الدولية ومساعيه المبذولة من أجل تسوية القضية الفلسطينية، منوهاً إلى المطالب الفلسطينية التي تم عرضها في هذا الإطار، والتي تتلخص في ضرورة وقف الاستيطان، وإطلاق سراح الأسرى المتفق عليهم، ووقف الاعتداءات على المسجد الأقصى، والخروج من المناطق «أ» بالضفة الغربية، وذلك لتوفير البيئة المناسبة لاستئناف المفاوضات.

وأكد الرئيس خلال اللقاء على أن مصر ستظل على داعمة  للقضية الفلسطينية، حتى تتم تسويتها بإقامة دولة فلسطينية مستقلة ذات سيادة على حدود الرابع من يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.
وأكد الرئيس كذلك على مساندة مصر الشعب للفلسطيني، ووقوفها الكامل إلى جانبه، مشيرًا  أن ما يتم اتخاذه من إجراءات في رفح المصرية،  إنما يستهدف ضبط وتأمين الحدود المصرية، كما أن مصر حريصة على مساعدة  الفلسطينيين في قطاع غزة.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *