السفير الصيني يشرح أهمية مشروعات بلاده في العاصمة الإدارية الجديدة


السفير الصيني يشرح أهمية مشروعات بلاده في العاصمة الإدارية الجديدة


12:14 ص


الجمعة 13 أكتوبر 2017

كتب – محمد الصباغ:

كشف السفير الصيني لدى القاهرة، سونج أيجو، عن تفاصيل التعاون الصين ومصر لإنشاء أطول مبنى في قارة أفريقيا، مشيرًا إلى أنه يتكلف حوالي 3 مليار دولار أمريكي.

ونقلت وكالة أنباء شينخوا الصينية، الخميس، أن شركة البناء العملاقة في الصين (CSCEC) أنهت الأربعاء تعاقدها مع الحكومة المصرية لبناء مركز تجاري ضخم في العاصمة الإدارية الجديدة. وأضافت أن المركز سيضم ناطحة سحاب (برج) يبلغ ارتفاعها 345 مترًا، وستكون الأطول في قارة أفريقيا.

وسيضم المركز المخطط إنشاؤه أيضًا، بحسب شينخوا، 12 مجمع تجاري و5 مباني سكنية وفندقين. ومن المتوقع الانتهاء من المشروع خلال 43 شهرًا.

وقال السفير الصيني، إن المشروع له ثلاثة عوامل مهمة. الأول هو إتمام الاتفاق وهو ما تم توقيعه بشكل مبدأي خلال لقاء الرئيس الصيني شي جين بينج، مع الرئيس عبدالفتاح السيسي في زيارة الأول لمصر في عام 2016، مما يؤكد على عمق العلاقات المصرية الصينية.

أما الأمر الثاني، فهو جزء من التعاون المصري الصيني في إطار مشروع طريق الحرير الصيني. وأكد السفير أن الأمر الثالث هو أن للمشروع أهمية رمزية حيث سيبقى كعلامة للأجيال القادمة على صداقة مصر والصين.

وكان الرئيس السيسي زار الصين في سبتمبر الماضي، فيما أكد الرئيس الصيني في وقت سابق على دعمه لاستقرار وتنمية مصر، متعهدًا ببدء شراكة استراتيجية كاملة مع القاهرة.

وقالت شينخوا إن مصر تعتبر مركزًا هامًا في مشروع “طريق الحرير” الذي بدأ منذ 4 سنوات، والذي يسعى لإحياء طرق التجارة القديمة بين الصين وعدد من الدول في آسيا وأفريقيا وأوروبا.



-اقراء الخبر من المصدرالسفير الصيني يشرح أهمية مشروعات بلاده في العاصمة الإدارية الجديدة