«السفارة الأمريكية بالقاهرة» تشارك في الأسبوع العالمي لزيادة الأعمال.. وتدعم القمة العالمية بمراكش

«السفارة الأمريكية بالقاهرة» تشارك في الأسبوع العالمي لزيادة الأعمال.. وتدعم القمة العالمية بمراكش
1477375_585492818262741_4722594649130591057_n
السفارة الأمريكية
السفارة الأمريكية

في ظل الظروف المتذبذبة بمصر، أعلنت السفارة الأمريكية بالقاهرة، الثلاثاء، عن عزمها استضافة العديد من الفعاليات لدعم زيادة الأعمال في مصر، وذلك خلال الأسبوع العالمي المقبل لزيادة الأعمال الذي يبدأ في ١٦ نوفمبر، كما قالت: «إنها تشجع رواد الأعمال الحاليين والطموحين على التسجيل، لحضور القمة العالمية لزيادة الأعمال في مراكش، في الفترة من ١٩ إلى ٢١ نوفمبر».

حيثُ أوضح القائم بالأعمال بالسفارة الأمريكية توماس غولدبيرغر، بأن زيادة الأعمال هي محرك رئيسي للتنمية الاقتصادية/ وإيجاد فرص العمل، مُضيفًا: «دعمنا لزيادة الأعمال، الذي يتضمن مشاركة سفارتنا في الأسبوع العالمي لزيادة الأعمال، هو جزء أساسي من مهام سفارتنا في مصر».

وسوف تستضيف السفارة الأمريكية، وبالتعاون مع الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، العديد من الفعاليات المختلفة خلال الأسبوع العالمي لزيادة الأعمال، بما في ذلك دورة تدريبية حول وسائل الإعلام الاجتماعية لرواد الأعمال، وجلسة نادي التقنية الإبداعية في مركز المعلومات بالسفارة.

ومسابقة «هاكاثون» للبرمجة، التي ستركز على التواصل بين رواد الأعمال والمستثمرين، وكذلك بعض الفعاليات الخاصة، بيوم رائدات الأعمال الموافق ١٩ نوفمبر، كما ستشارك القنصلية الأمريكية في الإسكندرية الجامعات المحلية، في تحقيق التواصل بين رواد الأعمال الناجحين والطلاب، عبر سلسلة من الفعاليات التي تدور فكرتها الأساسية حول زيادة الأعمال.

بالإضافة إلى ذلك، تعتزم السفارة الأمريكية دعم العديد من المشاركين من مصر، لحضور القمة العالمية لزيادة الأعمال في مراكش، التي تعقد في نفس الأسبوع أيضًا، حيثُ التسجيل مفتوح للقمة السنوية العالمية الخامسة لزيادة الأعمال، التي ستجتذب الآلاف من رواد الأعمال، والموجهين، ومديري الحاضنات، وصناع القرار، والمعلمين، ورواد الأعمال الاجتماعيين لتشجيع إقامة المشروعات الجديدة.

كما تستضيف المملكة المغربية القمة العالمية لزيادة الأعمال هذا العام، حول موضوع «تسخير قوة التكنولوجيا لأغراض الابتكار وزيادة الأعمال»، وذلك لاستكشاف التأثير الإيجابي للتكنولوجيا على إقامة المشاريع التجارية والأعمال، وستشارك الولايات المتحدة وفقًا لما أعلنته السفارة في بيانها بالقمة، بوفد بقيادة نائب الرئيس جوزف بايدن، ويأتي عقد قمة العام 2014 لزيادة الأعمال، مُتزامنًا مع العام الخامس من التزام الولايات المتحدة، المستمر لتشجيع زيادة الأعمال من خلال هذا المنتدى.

حيث شددت على إن دعم الأسبوع العالمي لزيادة الأعمال، هو جزء واحد من أنشطة السفارة الأمريكية، لتشجيع إقامة المشاريع التجارية والأعمال الجديدة وإيجاد فرص العمل، ومساندة التنمية الاقتصادية في مصر، فقد استثمرت الحكومة الأمريكية أكثر من 14 مليون دولار على مدار السنوات الثلاث الماضية، لدعم زيادة الأعمال في مصر، مما أدى إلى تأسيس أكثر من 175 شركة جديدة.

التعليقات