السعودية تقضي على أحلام المصريين و تفرض رسوما على المرافقين للعمالة الوافدة

في قرار مفاجئ من الحكومة السعودية تم فرض رسوم على المرافقين والتابعين للعمالة الوافدة إلى المملكة، ويتم تحصيلها عند تجديد إقامة العامل الوافد “هوية المقيم”، وذلك من بداية يوليو الجاري بواقع 100 ريـال شهريا، تزاد إلى 200 ريـال من يوليو 2018، وإلي 300 ريـال من يوليو 2019، لتصل إلى 400 ريـال شهريا بداية من يوليو 2020.

العمالة الوافدة

وكان وزير القوى العاملة محمد سعفان، تلقى تقريرا بذلك من المستشار العمالي حسام طلبة بمكتب التمثيل العمالي التابع للوزارة بالسفارة المصرية بالرياض، في إطار تعليمات الوزير بضرورة متابعة الأحداث اليومية ذات الصلة بالشأن العمالى في الدولة المضيفة عن كثب باعتبار أن ذلك دور أصيل منوط بمكاتب التمثيل العمالى بالخارج.

وأوضح أن المرافقين الذين ينطبق عليهم فرض هذا الرسم هم: الأبناء “ذكور وإناث” ممن تجاوزت أعمارهم الثمانية عشر عاما ولا يعملون ويعيشون على كفالة رب الأسرة، والأب والأم، وأب الزوجة وأم الزوجة، أما التابعين هم: الأبناء ” ذكورا وإناث ” ممن هم دون سن الثامنة عشر عاما، إضافة إلى الزوجة الأولى فقط.

وأشار في تقريره إلى أن فرض هذا الرسم يمتد ليشمل العمالة الفائضة عن أعداد العمالة السعودية، ويبدأ فرضه بداية من يناير 2018 بواقع 400 ريـال شهريا، تزاد إلى 600 ريـال في يناير 2019، تزاد إلى 800 ريـال شهريا من بداية يناير 2020.

كما يفرض هذا الرسم على العمالة الأقل من أعداد العمالة السعودية بواقع 300 ريـال شهريا بداية من يناير 2018، تزاد إلى 500 ريـال في يناير 2019، لتصل إلى 700 ريـال شهريا في يناير 2020.

العمالة الوافدة