«الرمان» الفاكهة ذات الفوائد المتعددة.. ويحمي من الإصابة بالسرطان
الرمان
الرمان
الرمان

الرمان الفاكهة ذات الفوائد الصحية المتعددة، والطعم اللذيذ الرائع، ولذلك فهي تعتبر من أهم الفواكه، وقد أجريت العديد من الدراسات والأبحاث عليها، لمعرفة فوائده، فوجدوا العديد من الفوائد الصحية التي لا تعد ولا تحصى.

حيث يؤكد الباحثون، أن تناول الرمان بمعدل رمانة كل يوم ولمدة شهر مثلاً أو أكثر، يفيد في علاج فقر الدم والتهاب المفاصل والروماتيزم، بالإضافة إلى فوائد تمتد حتى القلب والشرايين، حيث يعالج تصلب الشرايين، ويقي من الجلطات على اختلاف أنواعها، وهناك دراسة أخرى تؤكد أن الرمان يقي من السرطان، وذلك وفقا لما نشرته جامعة هارفارد أن عصير الرمان يكافح الإصابة بالسرطان، لأن المواد الطبيعية الموجودة به تهاجم الخلايا، التي تسبب السرطان وتدمرها.

كما أنه مفيد في أمراض القلب والأوعية الدموية، حيث يساهم بقوة في مقاومة أمراض القلب وأمراض الدم، مثل ارتفاع نسبة السكري وارتفاع ضغط الدم، ويعمل كذلك على تقليل نسبة الكولسترول الضار، ويرفع نسبة الكولسترول الجيد.

بالإضافة إلي أنه يحتوي على نسبة من المواد المضادة للأكسدة، مثل البولي فينول والتانينز والانثراسين، وكل هذه المواد مهمة ومفيدة جدًا لصحة القلب، كما أثبتت دراسات معهد أبحاث الطب الوقائي، أن الرمان كذلك يعمل على حماية الشرايين من التصلب.

ويُعد الرمان من أهم الفواكه التي تساعد على إنقاص الوزن، حيث أن الرمان يقضي على الأوعية الدموية التالفة، ويقوي الدورة الدموية وتدفق الدم بالجسم، كما أنه يعمل على إزالة السموم من الجسم.

وعلي الجانب الآخر، فإن للرمان فوائده جمالية أيضًا، حيث أنه يعمل علي تجديد «خلايا البشرة»، حيث أنه يحمي البشرة ويعمل علي تجديد خلايا الجلد، والمساعدة في إصلاح الأنسجة، وشفاء الجروح، ويعمل أيضًا علي «حماية من الشمس»، يوفر الرمان للجلد المركبات التي تساعد على حمايته، ضد ضرر الجذور الحرة، التي يمكن أن تسببها أشعة الشمس، والسرطان وحروق الشمس.

بينما يحتوي زيت الرمان على حمض يلاغيتش المضادة للأكسدة، التي يمكن أن تساعد على كبح أورام الجلد لحماية الجسم من سرطان الجلد، وأخيرًا «يبطئ الشيخوخة» حيث يمكن أن يساعد الرمان على منع فرط التصبغ، والبقع والخطوط الدقيقة والتجاعيد، التي غالبًا ما تسببها أضرار أشعة الشمس.