الدوحة تضخ ثمانية مليارات دولار لتعويض سحب الأموال


أظهرت بيانات من مصرف قطر المركزي أن الدوحة ضخت 29.1 مليار ريال (ثمانية مليارات دولار) في نظامها المصرفي الشهر الماضي لتعويض الأموال التي سحبتها مؤسسات مالية من دول عربية مجاورة بسبب الأزمة الدبلوماسية في الخليج.

وأدت المقاطعة السياسية والاقتصادية لقطر من جانب السعودية والإمارات والبحرين ومصر، إلى قيام الحكومة القطرية بضخ ودائع في بنوك البلاد بلغت 6.9 مليارات دولار في تموز/يوليو و 10.9 مليارات دولار في حزيران/يونيو.

وأظهرت البيانات الصادرة الثلاثاء أن إجمالي الودائع في البنوك القطرية بلغ 793.6 مليار ريال في آب/أغسطس من 772.5 مليار في تموز/يوليو مع زيادة ودائع القطاع العام إلى 302.6 مليار ريال من 273.5 مليار.

وهبطت ودائع العملاء الأجانب، ومعظمها بالعملة الصعبة، في بنوك قطر إلى 148.97 مليار ريال في آب/أغسطس من 157.2 مليار ريال في تموز/يوليو.

وكان جهاز قطر للاستثمار، صندوق الثروة السيادي للبلاد، أودع سيولة جديدة في البنوك القطرية مع قيام مستثمرين خليجيين بسحب ودائع من تلك البنوك ومن سوق الأسهم القطرية، حسب وكالة “رويترز”.

المصدر: رويترز



-اقراء الخبر من المصدرالدوحة تضخ ثمانية مليارات دولار لتعويض سحب الأموال