« الدايلي ميل » البريطانية تحذف حوارها مع «عساف» وألبومه يتفوق على «إليسا» و «وائل كافوري»

« الدايلي ميل » البريطانية تحذف حوارها مع «عساف» وألبومه يتفوق على «إليسا» و «وائل كافوري»
محمد عساف في حفل لندن
محمد عساف في حفل لندن
محمد عساف في حفل لندن

لا يزال أول ألبوم للمغني الفلسطيني الشاب محمد عساف يتربع على عرش الصدارة بمؤشر المبيعات، متفوقا علىالألبومين الجديدين للنجميين اللبنانيين إليسا ووائل كفوري.

وجاء ألبوم الفنان الفلسطيني والذي يحمل اسمه «عساف» في المرتبة الأولى بمحلات «فيرجن ميغا ستور» الإماراتي للأسبوع الخامس على التوالي متفوقاً على ألبوم «حالة حب» للفنانة إليسا و«الغرام المستحيل» لوائل كافوري. .

وعلى صعيد آخر تناقلت مواقع إخبارية نبأ يفيد بأن صحيفة « الدايلي ميل » البريطانية حذفت تقريرًا عن «محمد عساف» ضم لقاء معه، وحمل عنوان «من الجحيم إلى النجومية»، وذلك أثناء وجود «محبوب العرب» في لندن لإحياء حفل.

وأثار حذف التقرير غضبًا كبيرًا بين عشاق عساف ومتابعيه، إذ رأى هؤلاء أن الصحيفة البريطانية عطلت رابط المقال في الإنترنت بسبب ضغوط من جهات محددة، لم يعجبها الحوار الذي أدلى به عساف، والذي وصفته «دايلي ميل» بالنجم العالمي، حسبما ذُكِر.

وتعامل معجبو عساف مع حذف التقرير على أنه «ضريبة دفعها» النجم الصاعد بعد أن أشار إلى استنكاره للعدوان الإسرائيلي الأخير الذي استهدف قطاع غزة المحاصر، مذكرا بالمدنين الذين سقطوا جراء القصف الإسرائيلي، واصفا إياه بالعشوائي.

التعليقات