«الداخلية» لـ «شيوخ سيناء»: دوركم في مواجهة الإرهاب لايقل عم حروب الوطن
13733789046778
محمد إبراهيم

في إطار مجهودات الدولة بسيناء، للتطهير من الإرهاب المستمر هناك، استكمل محمد إبراهيم، وزير الداخلية، الجولة الميدانية التي يقوم بها بمناطق وسط وجنوب سيناء لمراجعة الخطط الأمنية وتفقد نقاط التأمين والتحصينات والأكمنة الأمنية للطرق والمدقات الجبلية المؤدية للمدن السياحية بجنوب سيناء.

كما قام بتفقد جميع التمركزات ونقاط التأمين المؤدية إلى مدينة شرم الشيخ والأكمنة المعينة على الأودية الجبلية المحيطة بالمدينة، بجانب الخدمات الأمنية بداخل مدينتي شرم الشيخ ودهب وإجراءات تأمين الحركة السياحية، وتفقد قسم شرطة دهب.

مُطمئنًا خلال جولته ولقائه بالقوات من رجال الشرطة والقوات المسلحة، على توفير وسائل الإعاشة المناسبة ووسائل الاتصال ووجه بدقة تنفيذ عناصر خطة التأمين وخطط الغلق لإحكام السيطرة الأمنية وتوفير أقصى درجات الأمان للسائحين.

فضلًا عن لقائه بقيادات وضباط وأفراد مديرية أمن جنوب سيناء وشرطة السياحة والآثار ومصلحة أمن الموانئ والأمن المركزي، حيث أوضح خلال اللقاء أن الدولة عازمة بكل إصرار على قطع أيادي الإرهاب التي تعبث بأمن الوطن.

كما التقى بمشايخ وعواقل جنوب سيناء موجهًا لهم الشكر على الدور الوطني لأبناء سيناء وتعاونهم من أجل حماية مقدرات الوطن والتصدي لعناصر الشر والإرهاب التي تسعى لزعزعة الإستقرار، مُشيرًا إلى أن الحرب ضد الإرهاب لا تقل عن الحروب التي خاضها الوطن وكان لأبناء سيناء دور مشهود ضد العدو الخارجي.

مُطالبًا في نهاية جولته جميع القوات بمزيد من الجهد، كل في موقعه، والتصدي بكل حسم لأي محاولات للإخلال بالأمن والاهتمام بجميع المجالات الأمنية والبؤر الإجرامية وحسن معاملة المواطنين وتيسير الخدمات الأمنية لهم.