الخارجية: تعامل أى دولة مع كيانات إخوانية ترويج للإرهاب

الخارجية: تعامل أى دولة مع كيانات إخوانية ترويج للإرهاب
سامح شكري
سامح شكري
سامح شكري

أكدت وزارة الخارجية أن تعامل بعض الدول مع ما يسمى بـ«المجلس الثورى المصرى»، و«برلمان الثورة»، التابعين لجماعة الإخوان الإرهابية يعد استهتار بإرادة المصريين وإضفاءً للشرعية على كيانات خارجة عنها.

وأوضحت الخارجية خلال بيان لها اليوم الأحد، أن تعامل بعض الدول مع هذه الكيانات الإرهابية يفسح لها مجالاً للترويج لأفكارها، التي تحض على العنف والإرهاب، كما أنه يتناقض مع ما تدعيه من التزام بمحاربة الإرهاب والتطرف، فضلاً عن استغلال ذلك من قبل مثل هذه الكيانات غير الشرعية، للترويج لأفكارها المتطرفة والادعاء بأنها تحظى بمكانة داخلية وهو ما يتنافى مع الواقع.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *