«الجيش» و«الشرطة» يستعدان لتأمين المنشأت الحيوية.. «القوات الخاصة» تعمل على حماية الأقسام

«الجيش» و«الشرطة» يستعدان لتأمين المنشأت الحيوية.. «القوات الخاصة» تعمل على حماية الأقسام
الجيش
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

«انتفاضة الشباب المسلم».. جمعة دعا إليها السلفيين، لرفضهم الحكم الحالي، واستعداد قوات الأمن لها، وتأمين المنشأت والأماكن الحيوية، قامت القوات المسلحة أيضًا، للقيام بدورها، في عملية التأمين ومساعدة الشرطة.

قام الفريق أول صدقي صبحي، بإعطاء التوجيهات واتخاذ كل التدابير، لتأمين المنشأت بالدولة، والتعاون مع كل الأجهزة الأمنية لوزارة الداخلية، كما بدأت وحدات المنطقة المركزية العسكرية رفع درجات الاستعداد القتالى، تمهيدًا للتحرك والانتشار لتنفيذ مهام التأمين الخاصة، بنطاق القاهرة الكبرى وبمشاركة عناصر من قوات التدخل السريع.

ومن جانبه، استعدت المجموعات القتالية للقوات الخاصة، من وحدات المظلات والصاعقة للانتشار، وإعادة التمركز فى نقاط ثابتة ومتحركة، فى نطاق المراكز والأقسام، لحمايتها، من تظاهرات 28 نوفمبر.

كما قامت التشكيلات التعبوية، باتخاذ كل إجراءات اليقظة والاستعداد، لتنفيذ مهامها الرئيسية فى حماية الحدود البرية والساحلية على كل الاتجاهات الإستراتيجية، وتأمين المجرى الملاحى لقناة السويس، لمنع تسلل عناصر إرهابية مسلحة عبر الحدود للقيام بأعمال عدائية داخل الأراضى المصرية.

يذكر أن السلفيين، دعو جميع طوائف الشعب المصري، لتظاهر يوم 28 نوفمبر، في جمعة «انتفاضة الشباب المسلم»، والتمركز في جميع الميادين.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *