الجامعات اليوم .. عبوة ناسفة تثير الذعر في «حلوان».. وهدوء الأوضاع في «القاهرة وعين شمس»

الجامعات اليوم .. عبوة ناسفة تثير الذعر في «حلوان».. وهدوء الأوضاع في «القاهرة وعين شمس»
جامعة القاهرة

 

أرشيفية
أرشيفية

في خروج عن حالة الهدوء التي كانت تُعرف عن جامعة حلوان، حيثُ تم انفجار عبوة ناسفة في محيط الجامعة عند كافتريا «الواحة» مما أسفر عن وقوع 6 إصابات، منهم ضابط ومجندان، وأوضحت وزارة الصحة في بيانٍ لها أنه تم استقبال 5 حالات بمستشفى الإنتاج الحربي بحلوان، حيث تم حجز حالة بالعناية المركزة بالمستشفى، وتتراوح بقية الإصابات ما بين جروح وشظايا متفرقة بالجسم، أما بالنسبة للحالة السادسة فقد تم نقلها إلى مستشفى المعادي العسكري للاشتباه في إصابتها بكسرٍ في العمود الفقري.
قال الدكتور ياسر صقر، رئيس جامعة حلوان، في تصريحات صحفية له،  إن الانفجار الذي حدث اليوم، كان بمحيط الجامعة، وليس بداخلها، وأن المعلومات المتوفرة لديه حتى الآن، هو انفجار قنبلة بدائية الصنع في قوات الشرطة المعنية بتأمين الجامعة، مؤكدا أن الأوضاع هادئة بالجامعة.
وحال حدوث الانفجار، كثف الأمن تواجده داخل الجامعة وفرضت قوات الأمن كردونًا أمنيًا، تجنبًا لحدوث أي عبوات أخرى ولحماية الطلاب أثناء الدخول والخروج، وقامت بتمشيط الجامعة.
طلاب جامعة حلوان

سادت حالة من الهدوء داخل جامعة القاهرة، وسط تفتيش قوات الأمن «فالكون» للطلاب على البوابات الرئيسية للجامعة، وتواجد أمني منعًا لحدوث أي تظاهرات من قبِل الطلاب وحدوث اشتباكات بين الطلاب والأمن.
وعن حملة «مجندة مصرية»، وافقت جامعة القاهرة، برئاسة الدكتور جابر نصار، على طلب تقدمت به  الطالبات المشاركت في الحملة، للحصول على تصريح لتنظيم وقفة أمام مبنى قبة الجامعة، للمطالبة بإنشاء كليات عسكرية خاصة بالفتيات لتدريبهن على حمل السلاح للمشاركة في حماية الوطن فى حالات الحروب والطوارئ، حسب طلبهن، وأطلقت الحملة منذ أكثر من شهر للمطالبة بتجنيد الفتيات، وإنشاء كليات عسكرية لهن، للمشاركة في حماية الوطن.

وعلى سياق متصل، سادت حالة من الهدوء في جامعة عين شمس، وسط تواجد أمني إداري، وتواجد «فالكون» لتفتيش الطلاب أثناء دخولهم إلى الحرم الجامعي، تأمينًا للطلاب، وتحسبًا لعدم وجود أي عنف داخل الجامعة.

وفي جامعة الأزهر، أكد الدكتور أحمد حسني نائب رئيس جامعة الأزهر، في تصريحات صحفية له، أنه تم إحالة 14 طالبة إلى التحقيق بتهمة اشتراكهن في أعمال الشغب والعنف في أحداث أمس التي وقعت داخل الحرم الجامعي فرع البنات، والتي ألقت قوات الأمن القبض عليهن، إضافة إلى معيدة في كلية طب الأسنان،
ومن ناحية أخرى، طالب الدكتور عبد الحي عزب، رئيس جامعة الأزهر، جميع المؤسسات والمنظمات الدولية بالتكاتف والتصدي للإرهاب الأسود، مؤكدًا على أن الإرهاب الجبان يأكل الأخضر واليابس ويحرق الصديق قبل العدو، جاء ذلك خلال استقباله وفد البعثة الدولية للصليب الأحمر بالقاهرة، برئاسة ماريان جاسر، رئيسة البعثة بالقاهرة ولوك هاس نائب رئيس البعثة.

التعليقات