«التعليم».. تشترط إجادة الحاسب آلي وإنجليزي لتعيين المدرسين
وزارة التربية والتعليم
وزارة التربية والتعليم
وزارة التربية والتعليم

جالس على كرسيه يتصفح ورقات الكتاب، مُستمعًا إلى أغنية فيروز المُنبعثة من كاسيت قديم بجانبه، وما إن تنتهي الأغنية حتى يُعيدها مرة أخرى، مد يديه ليأخذ كوب القهوة عله يساعده في التركيز، وبنظرة جانبية يجد صف من الكتب والأوراق ينتظر دوره للتصفح.

يرتشف من القهوة ذكرياته، فيعود بظهره للخلف مُتذكرًا أيام الثانوية العامة ورهبة الإمتحان، ليجد نفسه عاد طالب من جديد؛ يذاكر ويرهب الإمتحان، فوسط خيالاته إذا بالباب ينفتح وتدخل فتاة صغيرة لتجده غارقًا وسط أوراق المراجعات.

الفتاة: أبيييييه!! هو إنت مش كبرت على المذاكرة؟

الشاب: أعمل أيه ياحبيبتي، لازم عشان أتوظف.. أذاكر وأدخل الامتحان وأنجح كمان

الفتاة: ليه؟ أنا بحسبك بتعمل ملازم عشان تدي الجيران الدرس..

الشاب: أةة منا هديهم، بس المذاكرة دي عشان أتوظف ياحبيبتي، لازم بعد متخلصي الثانوية العامة، تدخلي الجامعة وتجيبي تقدير، وبعدين عشان تتعيني لازم تذاكري إنجليزي وحاسب آلي..

الفتاة: أةة.. طيب أنا هروح أذاكر حاسب آلي عشان لما أكبر أنجح في الإمتحان، ومذاكرش زيك.. بس ممكن تحكيلي هو أيه موضوع الامتحان ده عشان أبقى عارفة؟

الشاب: بصي ياستي.. وزارة التربية والتعليم قررت تقضي على البطالة وتعين الشباب كـ معلم مساعد وأخصائي، فعملت امتحان عشان يختبروهم فيه، ولو نجحوا هيتعينوا ولو منجحوش للأسف مش هيتعينوا..

الفتاة: طب وبتاخد بقى رقم جلوس وبتقعد على ديسك زي الطلاب؟

الشاب: أةة ياحبيبتي.. ليا رقم جلوس بالرقم القومي بتاع البطاقة عشان أنا كبرت، وبقعد في ديسك عادي..

الفتاة: طب وبتعرف أنت تمتحن فين إزاي وإمتى؟

الشاب: بيتبعتلي رسالةsms على الموبايل بيبلغوني فيها

صوت هاتفه يرن، ليفتح الرسالة فيجدها رسالة من الوزارة تخبره بموعد الاختبار اليوم في الثانية ظهرًا.

الشاب: يانهار أبيض!! أنا عندي امتحان كمان ساعتين .. لازم ألحق ألبس وأراجع في الطريق بقى عشان ميفوتنيش الامتحان..

الفتاة: ربنا معاك.. يارب تنجح وتتعين..