البنك الدولي يحذر مصر من كارثة اقتصادية ترفع الدولار لـ40 جنيها (فيديو)

قال الدكتور ميرزا حسن، المدير التنفيذي بالبنك الدولي، إن لديه شعورا بالخوف على الطبقة المتوسطة في مصر، مشيرا إلى أنه لا يجب أن ننسى الطبقة المتوسطة،

في الوقت الذي يتم فيه إصلاح الوضع الاقتصادي، موضحا أنه إذا تم التراجع عن الإصلاحات الاقتصادية سيصل الدولار إلى 40 جنيها.

وأضاف حسن، في لقائه مع الإعلامية لميس الحديدي، مقدمة برنامج “هنا العاصمة” المذاع على فضائية “سي بي سي”، أن البنك الدولي حريص على إجراء إصلاحات في مجال التعليم والصحة،

لافتًا إلى أن الشريحة الثالثة من قرض صندوق النقد الدولي، ستدعم مجالي التعليم والصحة وتحسين مناخ الاستثمار.

وأوضح المدير التنفيذي بالبنك الدولي أن مصر تسير في الطريق الصحيح، منوهًا بأن إصلاح الوضع الاقتصادي يسير بخطوات ثابتة، والشعب المصري يؤيد الإصلاحات الاقتصادية.

البنك الدولي

https://youtu.be/vWTy1ePeF3w