«البشير» يرحب بقرار المحكمة الدولية بوقف التحقيق في قضيته

«البشير» يرحب بقرار المحكمة الدولية بوقف التحقيق في قضيته
Sudanese President Omar al-Beshir delive
Sudanese President Omar al-Beshir delive
عمر البشير

أعلن الرئيس السوداني عمر حسن البشير انتصاره على المحكمة الجنائية الدولية اليوم السبت بعد أن تخلت المحكمة عن إجراء المزيد من التحقيقات في جرائم الحرب في دارفور وأكد مجددا على موقفه المتشدد من المنطقة المتمردة.

وكانت المحكمة ومقرها لاهاي اتهمت البشير عام 2009 بجرائم حرب وجرائم ضد الانسانية والابادة في قمع الانتفاضة في دارفور، لكن المدعية العامة للمحكمة فاتو بنسودا قالت امس الجمعة إنها قررت حفظ التحقيق المتعلق بدارفور بسبب عدم وجود تأييد من مجلس الأمن الدولي وهو الجهة القادرة على اتخاذ اجراءات قسرية يمكن ان تجبر البشير والمتهمين معه على المثول امام المحكمة.

وقال البشير في كلمة اتسمت بالتحدي أنهم أرادوا إذلال السودان أمام المحكمة الجنائية الدولية لكن المحكمة رفعت يديها وأقرت بالفشل.

وأضاف أن الشعب السوداني هزم المحكمة الجنائية الدولية ورفض تسليم أي سوداني لمحاكم «الاستعمار».

ووجهت المحكمة اتهامات أيضا لوزير الدفاع عبد الرحيم محمد حسين ولوزير الداخلية السابق أحمد هارون وزعيم ميليشيا الجنجويد علي قشيب، ولم يعتقل أي منهم ووفرت الصين وهي عضو دائم بمجلس الأمن الدولي الحماية للسودان من التعرض لمزيد من الاجراءات في المجلس المؤلف من 15 عضوًا.

وكانت قد أعلنت الولايات المتحدة في وقت ساب أن على الرئيس السوداني البشير المثول امام المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي بعد اتهامه بارتكاب ابادة في دارفور، وقال المتحدث باسم الخارجية الاميركية «عليه المثول امام المحكمة الجنائية الدولية والرد على الاتهامات التي سيقت ضده»، واضاف «كلما كان مثوله امام المحكمة اقرب كلما كان احسن».

 

التعليقات