البحرية الإيرانية تكشف حقيقة الاشتباك مع الأسطول المصري في باب المندب

البحرية الإيرانية تكشف حقيقة الاشتباك مع الأسطول المصري في باب المندب
البحرية الإيرانية

نفى ضابط بحري إيراني، صحة التقارير التي أشارت إلى قيام أسطول حربي مصري بطرد سفن حربية إيرانية من خليج عدن، قائلا إنه لم تقع مواجهة بين الأسطولين في باب المندب، وذلك تعليقا منه على التقارير التي أشارت إلى تحركات بحرية عسكرية مصرية ضمن عمليات “عاصفة الحزم” ضد الحوثيين.

ونقلت وكالة “فارس” الإيرانية عن قائد المجموعة الـ 33 للقوة البحرية الإيرانية، العقيد بحري محمد رضا أحمدي كرمانشاهي، نفيه لما وصفها بـ”مزاعم مغادرة هذه المجموعة لمياه خليج عدن بعد دخول قطع بحرية مصرية إلى هذا الخليج”.

وقال كرمانشاهي، إنه وفقا للبرنامج المحدد سلفا فقد كانت المجموعة البحرية الإيرانية قد غادرت ميناء بندر عباس (جنوب إيران) في الثلث الأخير من يناير الماضي، حيث أبحرت نحو شرق آسيا وهي الآن “في طريق العودة إلى البلاد بعد 70 يوما من الملاحة البحرية.”

وبشأن مزاعم قيام قطع بحرية مصرية بإرغامها على مغادرة خليج عدن رد كرمانشاهي بالقول: “لم نتواجه مع أي قطعة بحرية مصرية خلال فترة المهمة وكانت هذه المجموعة موجودة في ميناء كوجين في الهند حينما أورد الموقع الخبري المذكور مزاعمه هذه.”

وكانت التقارير الإعلامية المشار إليها من إيران قد قالت مساء الخميس، إن الأسطول البحري المصري أجبر السفن الحربية الإيرانية على الانسحاب من مضيق باب المندب.

التعليقات