الإعدام لعامل قتل والدة كاهن في المنيا


قضت محكمة جنايات المنيا، اليوم الثلاثاء، بإعدام عامل بعد إدانته بسرقة وقتل والدة كاهن الكنيسة المعمدانية بمركز أبوقرقاص جنوبي محافظة المنيا، وذلك قبل نحو عامين.

وترجع أحداث القضية رقم 29847 جنايات، إلى تلقى مدير أمن المنيا، إخطارًا بتاريخ 21 سبتمبر 2015 من مدير البحث الجنائى بالمديرية حينذاك، بالعثور على جثة لسيدة مسنة مسجاة على ظهرها داخل منزلها، في مركز أبوقرقاص.

وبالفحص وإجراء التحريات، تبين أن الجثة لوالدة سمير غطاس راعي الكنيسة المعمدانية بمركز أبوقرقاص، وتوصلت التحريات الأمنية إلى أن المتهم بقتلها جارها ويدعى “عماد-ع” 33 سنة، عامل، وأنه استغل وجود المجني عليها بمفردها داخل المنزل وتسلل إليه وقام بكتم أنفاسها بالوسادة في أثناء نومها فلقيت مصرعها في الحال، وقام بسرقة قرطها الذهبي وخاتما كانت ترتديهما المجني عليها، وخشية افتضاح أمره قام بدفن المسروقات خلف سور الكنيسة.

واعترف المتهم بعد ضبطه بارتكاب الواقعة لمروره بضائقة مالية، وتمت إحالته إلى محكمة الجنايات، والتي قضت بإعدامه شنقا.



-اقراء الخبر من المصدر
الإعدام لعامل قتل والدة كاهن في المنيا