الأعلى سعرا بين الراقصات في الأفراح.. ونجمة جديدة تهز عرش صافيناز

أصبحت الراقصات مكون أساسي في حفلات الزفاف والحفلات الخاصة، حيث سيطرت الراقصات الأجنبيات على ساحة الرقص الشرقي في مصر خلال الآونة الاخيرة، نظرًا لتزايد الطلب عليهن في أفراح الشارع المصري وسهرات الأثرياء ورجال المال والأعمال والاحتفالات الشبابية.

وقد انعكس سيطرة الراقصات الأجنبيات على أجورهن في حفلات الأفراح وأعياد الميلاد، والتي تخطت أسعار محترفات راقصات الشرقي في مصر مثل: «دينا، لوسي، برديس، وسما المصري».

ونرصد في هذا التقرير تسعيرة أجور الراقصات الأجنبيات في مصر:

«صافيناز».. راقصة السهرات الخاصة

تشترط صافيناز، عند تعاقدهما على حفلات رأس السنة أن يكون أجرها يزيد ثلاثة أضعاف عن أجرهما في الحفلات العادية، حيث تصدرت بحسب منظم الحفلات المصري وليد منصور أسعار الراقصات في الأفراح.

وكانت المفاجأة بتقاضيها 20 ألف جنيه مقابل الفقرة الاستعراضية التي تقدمها في الأفراح، حيث تخطت أجر الراقصة دينا بفارق 5الآف جنيه.

«آلاء كوشنير».. التي هزت عرش «صافيناز»

هزت الراقصة الأوكرانية «آلاء كوشنير» عرش صافيناز، بعد أن تصدرت حفلات الزفاف وسهرات رجال الأعمال.

ودخلت ضمن قوائم الراقصات الأجنبيات الأعلى أجرًا لكثرة الطلب عليها في أغلب الحفلات، وهو ما برز في تقاضيها ما بين 15 و20 ألف جنيه مقابل الفقرة الاستعراضية التي تقدمها في الأفراح، وبذلك تتساوى «كوشنير» مع أجر الأرمنية «صوفينار» في بعض حفلاتها.

«إليسار».. السينما أولا

يرجع بداية تواجدها في مصر من أجل إحياء حفلا خاصا بأحد أماكن السهر الشهيرة، والذي يتردد عليه الصفوة من شباب رجال الإعمال وأبناء المشاهير.

وانهالت على اليسار العروض الفنية والسينمائية خاصة وهو ما جعل سعر إليسار في حفلات الزفاف وسهرات رجال الأعمال الخاصة أقل من صوفينار، حيث اعترفت إليسار بأن أعلى أجر تقاضته في حياتها كان هو 30 ألف دولار في عرس بالإمارات، وأنها لم تتقاضى أجرًا مثل ذلك في حفلات الزفاف والسهرات في مصر مثلما تتقاضى صافيناز.

«أوكسانا» بديل صافيناز بفندق «نبيلة»

عرفت الراقصة «أوكسانا» كبديل للراقصة صافيناز بفندق النبيلة، بعد خلاف صوفينار الأخير وصاحبت الفندق، وهو ما جعل أجر «أوكسانا» يقل عن صافيناز بحوالي النصف أي عشر آلاف جنيه في حفلات الزفاف والسهرات الخاصة.

«شهر زاد».. أمريكية تنطلق بسرعة الصاروخ

الأمريكية «شهر زاد» تقاضت عن إحدى الحفلات التي احيتها في أحد الكافيهات على 15 ألف جنيه، فبالرغم من أنها جديدة في احتراف الرقص الشرقي في مصر، إلا أنها بدأت تتصدر قائمة الراقصات الأعلى أجرًا.

«برندا» الأرجنتينية تتساوى مع «شهر زاد»

تتساوى الراقصة الأرجنتينية «برندا» مع الأمريكية «شهر زاد»، حيث تتقاضى 15 ألف جنيه مقابل الظهور في حفل زفاف أو حفل خاص.

التونسية «كاريمان».. راقصة الكافيهات

التونسية «كاريمان» تقاضت عن إحدى الحفلات التي احيتها في أحد الكافيهات على 8 آلاف جنيه، وهو ما يثبت عكس مقولة البعض بأن “كاريمان” سحبت السجادة من تحت صوفينار خلال الفترة الأخيرة.

«برديس».. رقص تركي رخيص

تتقاضى الراقصة الاستعراضية «برديس» صاحبة الأصول التركية في حفلات الزفاف 7 آلاف جنيه، وكانت شاركت مؤخرًا في كليبات «يا واد يا تقيل» و«الفلفل والكمون»، وتم إلقاء القبض عليها بتهمة الفسق والفجور.