« الأطباء » تنتهى من صياغة تقرير حول حادثة ولادة سيدة أمام مستشفى كفر الدوار

« الأطباء » تنتهى من صياغة تقرير حول حادثة ولادة سيدة أمام مستشفى كفر الدوار
مستشفى كفر الدوار_ارشيفية

 

مستشفى كفر الدوار_ارشيفية
مستشفى كفر الدوار_ارشيفية

قام وفد من نقابة الأطباء ضم كل من د.مني مينا أمين عام نقابة الأطباء د.اسلام ابوزيد مندوب النقابة العامة لغرب الدلتا ود.ايمن الصادق أمين عام نقابة أطباء البحيرة بزيارة مستشفي كفر الدوار ومستشفي دمنهور العام لتذليل العقبات التي تعيق العمل والاستماع الي المقترحات المقدمة لتطوير الأداء.

وقالت الدكتورة منى مينا أمين عام نقابة الأطباء مجلس أن زيارة وفد النقابة لمستشفي كفر الدوار ومستشفى دمنهور التعليمي جاء بعد تعرض أطباء المستشفي لهجوم بشع لعدم قيام إدارة المستشفي بتحقيق سريع وحازم في مشكلة ولادة سيدة لطفلها في حوش المستشفي لمعاقبة المخطئ .

وأضافت أن الأطباء يشعرون بحزن شديد جداً بعد الواقعة الشهيرة لولادة سيدة في حوش المستشفى ، فالواقعة تعبر عن مشكلة شديدة في كل المنظومة الصحية.

وأشارت أمين عام النقابة أنه تم الانتهاء من صياغة تقرير حول حادثة ولادة السيدة بالشارع ،وأوضح التقرير أن السيدة صاحبة المشكلة كانت قد أجرت أشعة تلفزيونية كمتابعة في اليوم السابق للولادة أظهرت أن الجنين كبير الحجم بدرجة توجب اللجوء للولادة القيصرية ، و عندما جاءت للمستشفى مع آلام الولادة ثاني يوم قابلها الطبيب المقيم النوبتطجي و قال لها أنها يجب أن تدخل عمليات لتلد بعملية قيصرية ، و لأن السيدة ولدت قبل ذلك بشكل طبيعي لم تقتنع و لم يقتنع زوجها بذلك ، وكان من المفترض أن يأتي دور الطبيب الأخصائي الذي يجب أن يحيل له الطبيب المقيم الحالة ليشرح لها الوضع ويوضح لها مخاطر رفض النصيحة العلمية .

وأكد التقريرأن الوضع في المستشفى أصبح لايطاق فالمرضى بعد الشحن الإعلامي يتعاملون مع الأطباء بطريقة سيئة جداو بتطاول و تهديدات مستمرة ، و مهما كان التزام الطبيب المهني فبالتأكيد أن لا أحد يستطيع أن يقوم بعمل حساس مثل “العلاج” تحت سياط الاستهزاء و التطاول .

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *