الأجهزة الإلكترونية تعرقل نوم المراهقين

الأجهزة الإلكترونية تعرقل نوم المراهقين
هواتف ذكية
هواتف ذكية
هواتف ذكية

أثبتت دراسة طبية أن قضاء المراهقين وقتا طويلا في استخدام الأجهزة الإلكترونية مثل الكومبيوتر اللوحي، والهواتف الذكية أثناء النهار، يعمل على اضطراب أنماط نومهم الطبيعية.

وشملت الدراسة ما يقرب من 10 آلاف مراهق نرويجي، تراوحت أعمارهم ما بين 16 و19 عامًا، خضعوا للاستبيان حول الساعات التي يقضونها أمام الشاشة الإلكترونية سواء الكومبيوتر، أو الهاتف الذكي أو الكومبيوتر اللوحي، وألعاب الفيديو، والتلفزيون ومشغل الموسيقى، فضلا عن نوعية وساعات نومهم خلال الليل.

وقد لوحظ ارتباط استخدام أي جهاز إلكتروني خلال النهار في زيادة فرص تأخير الخلود في النوم لنحو ساعة كاملة، في الوقت الذي وجد فيه أن استخدام الكومبيوتر على وجه الخصوص أو الهاتف الذكي أو مشغل الموسيقى قبل النوم بساعة ارتبط بقوة مع أخذ وقت أطول للخلود إلى النوم.

كما وجدت الدراسة الجديدة أن استخدام شاشات الأجهزة الإلكترونية أثناء النهار لأكثر من 4 ساعات، كان مرتبطا بنحو 49% زيادة في أخذ وقت أطول للخلود إلى النوم قد يصل إلى ساعة كاملة، بالإضافة إلى ذلك ، فإن أكثر من ساعتين من الوقت أمام الشاشات الإلكترونية بعد اليوم الدراسي، كان مرتبطا وبقوة مع أخذ وقت أطول للنوم مع تراجع ساعات النوم الفعلية بين المراهقين .

التعليقات