ارتفاع عدد وفيات أنفلونزا الطيور لـ9 بأسيوط

ارتفاع عدد وفيات أنفلونزا الطيور لـ9 بأسيوط
أنفلونزا الطيور
أرشيفية_أنفلونزا الطيور
أرشيفية_أنفلونزا الطيور

صرح مهنى عبدالباقي، جد الطفلين عبدالله وأحمد رمضان مبروك، وفاة عبدالله متأثرًا بإصابته بمرض أنفلونزا الطيور فجراليوم، وجارٍ نقل الجثمان إلى مقر إقامة العائلة بدشلوط التابعة لمركز ديروط في أسيوط.

وأوضح الجد، أن الطفلين كانا قد احتجزا بمستشفى أسيوط الجامعي للاشتباه بإصابتهما بأنفلونزا الطيور، وحولا إلى مستشفى منشية البكري بالقاهرة منذ عدة أيام.

مشيرًا إلى أن شقيقي المتوفى أحمد وعبدالرحمن، أحدهما ما زال محتجزًا في مستشفى منشية البكري، والثاني حالته تحسنت وسمح الأطباء له بالخروج مع جدته التي كان يشتبه بإصابتها بالفيروس، عقب ظهور نتائج التحاليل التي أكدت سلبية الإصابة بالفيروس.

يذكر أن الطفلين المصابين انتقل لهما الفيروس من والدتهما شيماء مهنى، التى كانت محتجزة بمستشفى أسيوط الجامعي، توفيت متأثرة بإصابتها بأنفلونزا الطيور، دون إعلان الأطباء بالمستشفى طبيعة مرضها، وخالطت المريضة عددًا من أفراد أسرتها، أدى ذلك إلى إصابة طفيلها بالفيروس.

وهو ما قاد مهنى عبدالباقى إسماعيل، مدير عام على المعاش، إلى التقدم ببلاغ للمحامي العام لنيابات جنوب أسيوط الكلية، حمل رقم 94 لسنة 2015 بتاريخ 15يناير الجاري، يتهم فيه قسم حميات الباطنة بمستشفى أسيوط الجامعي بالإهمال والتقصير في علاج نجلته شيماء 28 عامًا، حاصلة على ليسانس أصول دين من جامعة الأزهر فرع أسيوط، كانت مصابة بأنفلونزا الطيور ولكن لم يخطر الأطباء ذويها بالحالة، ما عرّض الكثيرون من العائلة إلى الإصابة بالمرض.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *