إسرائيل تعتقل ستة فلسطينيين من «القدس المحتلة».. و تفتح معبر «كرم أبو سالم» لدخول البضائع إلى «قطاع غزة»
أرشيفية
أرشيفية
أرشيفية

تتجدد الأحداث داخل القدس المحتلة يومًا بعد يوم، ويستمر الاحتلال في ممارسة وحشيته ضد الشعب الفلسطيني، بل ضد الشعب العربي أجمع، لا أحد يعرف نهاية هذه الوحشية، لا أحد يعرف متى تستطيع أن تعيش فلسطين على أرضها بأمان دون أن تنتظر ذلك العدو لكي يأخذ منها أحد آخر.
من جانبه، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي الليلة الماضية وفجر اليوم، الأحد، ستة فلسطينيين من أنحاء مختلفة من مدينة القدس المحتلة،  ونقلت وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية «وفا» أن الاعتقالات تمت في أنحاء سلوان والقدس القديمة والعيسوية،  يذكر أن شاب فلسطيني أصيب أمس بجروح خطيرة خلال مواجهات مع الشرطة الإسرائيلية في حي الطور بالقدس الشرقية.

من ناحية أخرى، أكد رئيس لجنة تنسيق إدخال البضائع لقطاع غزة، رائد فتوح، على أن  الاحتلال الإسرائيلي سيسمح  بدخول  بضائع عبر معبر كرم أبو سالم، اليوم الأحد،  250 شاحنة، وفي تصريحات له لوكالة الصحافة الفلسطينية «صفا»،  أوضح  فتوح إن الشاحنات المقرر إدخالها ستكون محملة ببضائع للقطاعين التجاري والزراعي، والمساعدات والمواصلات، وأشار إلى أنه سيتم ضخ كميات من البنزين وسولار المواصلات وغاز الطهي، وكذلك إدخال ست شاحنات محملة بالحصمة للمشاريع الدولية، ويعتبر معبر كرم أبو سالم هو المعبر التجاري الوحيد حاليا الذي تدخل منه البضائع والوقود إلى قطاع غزة، وتغلقه سلطات الاحتلال يومي الجمعة والسبت من كل أسبوع.

الجدير بالذكر، أن وزير الخارجية الألماني «فرانك شتاينماير»، يلتقي اليوم الأحد مع نظيره الإسرائيلي «أفيجدور ليبرمان»، و الرئيس الإسرائيليي ووزيرة العدل الإسرائيلية، ورئيس الوزراء الإسرائيلي، ليبدأ مباحثاته معهم حول الوضع في الشرق الأوسط.
وأثناء تلك المباحثات رفض «ليبرمان» وقف أي بناء استيطاني في القدس الشرقية المحتلة قائلًا:«لن نقبل بوضع حد للبناء في المناطق اليهودية في القدس الشرقية».