أزياء القذافي الغريبة لم تكن عشوائيّة وهذه الرسائل المبطّنة وراءها!

 

عبّرت أزياء العقيد معمر القذافي عن شخصيّته الغريبة وكان كل زيٍّ بالنسبة إليه، يعبّر عن رأيٍ أو فكرٍ معيّن يمثلّه أو يميّزه عن سائر الزعماء.

فكان يرتدي الزي العسكري الذي يعبّر عن أنّه ضابط عربي يريد الوحدة العربيّة

 ثمّ وضع القارة الإفريقيّة على ثيابه حين توجّه للإتّحاد مع إفريقيا

Source: Wikimedia

ثمّ أصبح ملك ملوك أفريقيا

Source: Twitter

إرتدى القذافي الملابس ذات الطابع والألوان الإفريقيّة بعدما أصبح ملك ملوك أفريقيا، لكنّه حافظ على إطلالاته العسكريّة والقبّعة العسكريّة في بعض من إطلالاته.

Source: Twitter

وكانت الملابس تميّز القذافي عن غيره على الرغم من أنّه إعتُبر بين أقلّ 10 زعماء في العالم أناقةً بحسب مجلة تايم الأميركية عام 2009.

فقد لقّبته صحيفة “تايم” بـ”جحش الغسيل” بسبب ألوان قوس القزح التي كان يرتديها والتي كانت تلائم إحدى أبطال فيلم “The Lion King” بحسب نفس الصحيفة!

القذافي مثّلنا جميعاً وكان يشتري ثيابه من البالة!

Source: Pintrest

اللون البنفسجي هو للسعداء فقط

 وكان القذافي يمرّر بعض الرسائل في ملابسه…

فقد ارتدى قميصاً عليه جميع صور القوميّين العرب كجمال عبد الناصر

 كان القذافي يحبّ أن يظهر في لباسه العسكري ووضع صور القادة العرب ليذكّر الجميع من هم قائدو هذه الأمّة وفقاً له.

ملابسه تبرهن موهبته في قصف الجبهات

Source: Time

زار القذافي إيطاليا للمرة الأولى عام 2009 وقابل رئيس الوزراء سيلفيو برلوسكوني بصورةٍ للمقاوم الليبي عمر مختار الذي شنقته القوّات الإيطالية عام 1931.

وقد علّق القذافي هذه الصورة على صدره كطريقةٍ لقصف جبهة رئيس الوزراء الإيطالي السابق.

القذافي يناقض نفسه بنفسه

 إرتدى القذافي قميصاً عليه صور المقاتلين من أجل الحرية في أفريقيا أثناء  قمة رؤساء دول أفريقيّة في مابوتو، موزامبيق، في 10 يوليو 2003، وذلك تعبيراً عن دعمه لتلك الشخصيّات في أفريقيا تحديداً.

ونسّق القميص مع سروال أبيض!

 القذافي يحافظ على الغرابة لكنّه يرتدي زي الأجانب حين يكون سائحاً في بلد آخر

 وطبعاً ارتدى القذافي الفرو وجلد البقرة ليتناسب زيّه مع المزاج الفرنسي في فرساي.

النظارات الشمسيّة مستخدمة كي يغفو في القمم العربيّة أو للتعبير عن حالة ثوريّة!

 وكان يُفضّل علامة لويس فيتون الفرنسيّة وفق مجلة “تايم”.

Source: Time

وتدخين السجائر يُثبت أنّه يحبّ أن يثور على قواعد المحافل الدوليّة

 في افتتاح الأمة العربية عام 2004.

ومن الأوقات النادرة التي ارتدى فيها القذافي بدلة رسمية

Source: Twitter

وباللون الأبيض.

ثياب خطاب زنجه زنجه لم تكن صدفة

إرتدى العقيد معمر القذافي هذا الرداء  أثناء إلقاء خطابه في الأمم المتحدة عام 2009، وارتداه أيضاً حين التقى برئيس جمهورية روسيا، فلادمير بوتين عام 2008.

وقد كان خطاب العقيد في الأمم المتحدة طويلاً لدرجة أنّ مدّته كانت أكثر من ساعة حيث اتهم فيه الدول الكبرى بالتخاذل ورفع ميثاق الأمم المتحدة ومزّقه أمام العالم.

هذا ما يعني أنّ اللباس يوضح أنّه ضدّ تخاذل الدول الكبرى اتجاهه وضدّ ميثاق الأمم المتحدة الذي مزّقه في خطابه عام 2008 بالإضافة إلى أنّه يدعم قرارات روسيا.

وهناك أسطورة من اختراع الإنترنت تقول إنّ القذافي استوحى اطلالاته من مغنّي البوب الأميركي مايكل جاكسون

كان الرجل يحبّ الإستعراض!

وطبعاً هذا يفسّر أمراً واحداً وهو: مكانته العالميّة لا تسمح له أن ينحدر لأي مستوى آخر