آلاف الأمريكيين يتدفقون فى 14 ولاية لمشاهدة الكسوف الكلى للشمس


كتبت: إنجى مجدى

 

قالت صحيفة نيويورك تايمز، إن الأمريكيين بدأوا يملأون الطرق فى العديد من الولايات الأمريكية منذ أمس الأحد، للتوجه إلى الشريط الممتد من ولاية أوريجون إلى ولاية كارولينا الجنوبية حيث ستشهد 14 ولاية أمريكية الكسوف الكلى للشمس.

 

وتشهد الولايات الأمريكية الواقعة فى منتصف الولايات المتحدة، كسوف كلى للشمس اليوم، ويقطع مسار الكسوف البلاد من الشرق حتى الغرب على طول 70 ميلا حيث سيكون المشاهدون قادرين على رؤية القمر يمنع الشمس تماما لبضع دقائق.

 

وأفاد مسؤولو النقل فى ولاية وايومنج الأمريكية، بوجود زيادة بنسبة أكثر من 20 % من السيارات على الطرقات مقارنة بمتوسط خمس سنوات فى عطلة نهاية الأسبوع الثالث من شهر أغسطس. وحذروا من أن عدد سكان الولاية البالغ 600 ألف نسمة قد يتضاعف مع توجه الآلاف إلى المنطقة التى تشهد الكسوف.

 

وتقول الصحيفة، إن جميع الولايات الواقعة على خط الكسوف رفعت حالة الاستعدادات لاستقبال أعداد كبيرة من الزائرين الراغبين فى مشاهدة الكسوف. وفى “نشفيل” يستعد المسئولون لاستقبال أعداد ضخمة من السيارات على الطريق السريع، مشيرة إلى أن أكثر ما يقلقهم هو توقف السائقين خلال الكسوف الكلى.

 

وفي كاربونديل، حيث يحجب القمر الشمس لأكثر من دقيقتين ونصف، من المتوقع أن يجتمع 15 ألف شخص فى ستاد لكرة القدم لمشاهدته. كما يستعد العلماء لرصد الحدث الذى يوفر فرصة غير مسبوقة للدراسات المتعددة التخصصات عن الشمس والقمر والأرض وتفاعلاتها.

 

ونشرت وكالة “ناسا” لعلوم الفضاء، تغريدة على حسابها بموقع تويتر تقول: “الكسوف يساوى العلم على مر التاريخ. لقد مكّنت ظواهر الكسوف السابقة العلماء من إثبات نظرية النسبية العامة لأينشتاين، وأكثر من ذلك”.

 

وبحسب موقع شير أمريكا، الإخبارى التابع لوزارة الخارجية الأمريكية، فإنه ستقوم 11 مركبة فضائية، وأكثر من 50 منطادًا بتمويل من وكالة ناسا تحلق على ارتفاعات عالية، والعديد من محطات الرصد الأرضية والمتطوعين الذين يعملون معًا، باستخلاص ثروة من الصور والبيانات من خلال إجرائهم القياسات المستمرة للشمس وآثار الكسوف على الأرض. وستقوم طائرتان نفاثتان لوكالة ناسا برصد الكسوف الكلى.

 



-اقراء الخبر من المصدرآلاف الأمريكيين يتدفقون فى 14 ولاية لمشاهدة الكسوف الكلى للشمس